ترامب وبانا العابد من بين الشخصيات الأكثر تأثيراً في الإنترنت

ترامب وبانا العابد من بين الشخصيات الأكثر تأثيراً في الإنترنت

اختارت مجلة “Time” الأسبوعية، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والطفلة السورية الحلبية بانا العابد، من بين الشخصيات الأكثر تأثيراً عبر الشبكة العنكبوتية. ووفقاً للمجلة، اختير الزعيم الأمريكي في قائمة “الأشخاص الـ25 الأكثر تأثيراً على شبكة الإنترنت، نتيجة تغريداته المنتظمة على حسابه الشخصي في شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر”.وأشارت Time إلى أن “عدداً من التغريدات تسببت في بعض الأحيان، بردود فعل متباينة في أوساط الجمهور والمسؤولين”، قائلةً إنها “تضر برئاسته”.وأضافت: “لكن، وبالرغم من الداراما المستمرة (في تغريداته)، أو من الممكن أنه بفضلها، أصبح ترامب الآن، الزعيم الدولي مع أكبر عدد من المتابعين على تويتر، الأمر الذي يمنحه إمكانية التواصل بفعالية كافية لإيصال رسالته وفق رؤيته”.أما الفتاة الحلبية، فقد اكتسبت شهرتها، بفضل تغريداتها عبر موقع تويتر، التي أطلعت العالم من خلالها، على “ويلات الحرب الأهلية في سوريا في الوقت الذي لم يستطع الكثير من الصحفيين الوصول إلى هناك”.وأشارت وكالة “تاس” الروسية، كما نقل عنها موقع روسيا اليوم، إلى أن “الطفلة بانا، غادرت حلب إلى تركيا كلاجئة مع والديها، في شهر ديسمبر من العام الماضي”.وشملت القائمة أيضاً زعيم المعارضة الروسي، أليكسي نافالني، ومؤلفة سلسلة روايات هاري بوتر، البريطانية جوان رولينغ، والمغنيتين الأمريكيتين كيتي بيري وريانا، ونجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً