ظاهرة الأشقاء تسطع في ساحات كرة اليد الإماراتية

ظاهرة الأشقاء تسطع في ساحات كرة اليد الإماراتية

ظاهرة الأشقاء تسطع في ساحات كرة اليد الإماراتية

تشكل ظاهرة الأشقاء سمة عامة في ساحات كرة اليد في العديد من أندية الدولة، ووجود بعض الأخوة في عدد من الأندية يتنافسون ضد بعضهم البعض، وتبرز الظاهرة في نادي النصر، من خلال 5 أشقاء، وفي الوصل 4 أشقاء، وجدوا لفترات طويلة معاً ومنهم من اعتزل. ونتطرق إلى أبناء الصفارحسن وكاظم وعبد الله وعباس وحسين، حيث ما زال عباس وحسين موجودين في صفوف فريق كرة اليد بنادي النصر، وانتقل شقيقهم عبد الله بعد مشوار طويل في العميد إلى الوصل هذا الموسم، وقبله انتقل شقيقه كاظم من النصر ولعب مع الشعب والعين. ولم يقتصر وجود الأشقاء في صفوف النصر على أبناء الصفار، حيث يضم أكبر عدد من الأشقاء بوجود أبناء غلوم «فيصل وشهاب»، وأبناء الطي «سلطان ومحمد وعبد الله»، وسبقهم أبناء رمضان «خالد ومحمد»، كما شهدت صفوف الوصل خلال الفترات السابقة والحالية وجود أبناء صقر من خلال أحمد وعلي ومحمد وجاسم، ويعد أحمد (45 عاماً) الأكبر هو صاحب أطول فترة في ساحات اللعبة.
ظاهرة الأشقاء تسطع في ساحات كرة اليد الإماراتية

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً