“سي إن إن” ترسل رساماً إلى البيت الأبيض بعد منع الكاميرات

"سي إن إن" ترسل رساماً إلى البيت الأبيض بعد منع الكاميرات

“سي إن إن” ترسل رساماً إلى البيت الأبيض بعد منع الكاميرات

بعد منع كاميرات التصوير والفيديو من بعض اللقاءات الصحافية في البيت الأبيض، لجأت شبكة “سي إن إن” إلى الابتكار، وأوفدت رساماً ليغطي اللقاء الجمعة في “الجناح الغربي” الشهير. وأوكلت “سي إن إن” التي لم يعد يسمح لها بنقل وقائع اللقاء بشكل مباشر، هذه المهمة الى الرسام بيل هينيسي المعتاد على العمل في المحاكم.ودافع المتحدث باسم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، شون سبايسر، عن القرار الذي يشكل قطيعة مع الإدارات السابقة سواء كانت ديمقراطية أو جمهورية والتي كانت تنظم بشكل يومي، إلا في الحالات الاستثنائية، لقاءات صحافية مصورة.وقال سبايسر: “أعتقد أنه من الجيد أن نخوض نقاشاً معمقاً حول السياسة، وأن إعادة نقله على التلفزيون يجب ألا تكون الشاغل الوحيد”، وأضاف “كنا موجودين غالباً بتصرف التلفزيون وسنظل كذلك”.إلا أن جمعية مراسلي البيت الأبيض أصرت على موقفها وقالت: “يجب أن يكون بوسع الأمريكيين مشاهدة وسماع كبار المسؤولين وهم يواجهون أسئلة الإعلام المستقل، بالتوافق مع مبادئ التعديل الأول للدستور الذي يضمن حرية الصحافة”.
"سي إن إن" ترسل رساماً إلى البيت الأبيض بعد منع الكاميرات

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً