الإسعافات الأولية للتعامل مع عضة الكلب

الإسعافات الأولية للتعامل مع عضة الكلب

الإسعافات الأولية للتعامل مع عضة الكلب

انشرت الكلاب الضالة في مختلف أنحاء المحافظات بطريقة لافتة للنظر، مما عرض حياة البعض للخطر، من احتمالية التعرض للعض، من بعض الكلاب “المسعورة”، والتي تسبب الإصابة بمرض “السعار”، وهو فيروس خطير وقاتل ليس له علاج حتى الآن، وهو يخترق الجسم من مكان العضة، ويتحرك في الأعصاب حتى يصل للمخ، ويسبب الوفاة. ولكن هناك بعض الإجراءات والإسعافات الأولية، والتي من شأنها أن تحمي الشخص الذي تعرض لعضة الكلب من أن يصاب بهذا الفيروس، وهو ما نوضحه في السطور التالية. يجب غسل مكان العضة، بالماء والصابون، ووضع المكان الذي به العضة تحت مياه جارية لمدة لا تقل عن ١٥ دقيقة مش أقل من كده، ثم يتم التوجه سريعا إلى أقرب وحدة صحية، أو مستشفى حكومي فيه المصل أو اللقاح لوقف أي فيروس قبل التسلل للجسم، واللقاح أو “التطعيم ” ينبه جهاز المناعة في الجسم، فيبدأ في محاربة الفيروس قبل الوصول للمخ. لا يجب “خياطة” الجرح؛ الا بعد وقت كافي، للتأكد من خلوه من أي فيروس. أثناء خياطة الجرح، يجب أن يقوم الدكتور بحقن الجسم بالمصل حول الجرح، بشكل دائري، حتى يحاصر الفيروس، مع ضرورة ترك الجرح معرضا للهواء. غالبا ما يتم حقن الجسم بالمصل حول الجرح، وبقية الجرعة تؤخذ في العضل في مكان بعيدا عن مكان حقنة التطعيم، ويكرر الحقن بالمصل لمدة ٧ أيام بعد العضة. يتم إعطاء المريض التطعيم بعد التعرض للعضة مباشرة، في صورة حقنة بالعضل في الكتف بالنسبة للبالغين، لكن بالنسبة للأطفال تحقن في الكتف أو في الفخد من الأمام كبقية التطعيمات، إن كان الطفل أقل من سنتين. تؤخذ ٤ جرعات، جرعة بعد العضة مباشرة، وجرعة في اليوم الثالت، وأخرى في اليوم السابع، وأخرى في اليوم الـ” ١٤” بعد العضة. في حالة معاناة الطفل من نقص المناعة يجب أن يحصل على ٥ جرعات بدلا من 4 جرعات. يجب الاستمرار في تناول مضاد حيوي بعد العضة. ملحوظة: من الأفضل متابعة الكلب الذي قام بالعض، لمدة 10 أيام، للتأكد من خلوه من أي أعراض للسعار.
الإسعافات الأولية للتعامل مع عضة الكلب

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً