جوني ديب يمزح عن اغتيال ترامب في مهرجان بريطاني

جوني ديب يمزح عن اغتيال ترامب في مهرجان بريطاني

أثار ممثل هوليوود الشهير جوني ديب الأجواء، في وقت متأخر من أمس الخميس، عندما كان يمزح خلال ظهوره في مهرجان جلاستونبري، حول اغتيال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وفي لقطات بثتها هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” ومجلة “إن إم إي” المتخصصة في مجال الموسيقى، ظهر ديب يقول “متى كانت آخر مرة اغتال فيها أحد الممثلين رئيساً؟”.وبينما بدا عالماً بأن مزحته هذه ستثير جدلاً، قال: “بالمناسبة، هذا سينتشر في الصحافة، وسيكون أمراً فظيعاً”.وكان الممثل، الذي تعرض لفضائح متصلة بأمواله وحياته الشخصية في الأشهر الأخيرة، يتحدث خلال عرض لفيلمه الذي تم إنتاجه عام 2004 “ذا ليبرتاين” (الخليع)، في المهرجان الموسيقي المقام في بريطانيا.ويعد ديب واحداً من العديد من المشاهير الذين مزحوا عن قتل ترامب.وكانت الممثلة الكوميدية، كاثي جريفين، فقدت وظيفتها في “سي إن إن” بعد أن ظهرت في صورة مع ما يبدو وكأنه قناع لرأس ترامب المقطوع، وأثار مغني الراب سنوب دوغ غضب الجمهور من خلال التظاهر بإطلاق النار على الرئيس في مقطع فيديو لأغنية “بادبادنوتجود”.وربما تشير تصريحات ديب إلى اغتيال الرئيس الأمريكي، ابراهام لينكولن، الذى أطلق عليه الممثل جون ويلكس بوث النار بمسرح فورد في واشنطن عام 1865.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً