إطلاق أول مشروع حديقة خيرية للوقف بالعالم في دبي

إطلاق أول مشروع حديقة خيرية للوقف بالعالم في دبي

أعلنت كل من بلدية دبي ومركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، عن إطلاق مشروع إنشاء أول حديقة خيرية للوقف الجماعي في العالم والتي تحمل اسم “حديقة الإحسان للوقف الجماعي”. ويأتي هذا التعاون المشترك بين بلدية دبي ومركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة تماشياً مع توجيهات رئيس دولة الإمارات، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بإعلان 2017 عاماً للخير، كما يأتي ذلك دعماً لمفهوم الوقف المبتكر الذي أطلقه نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، من خلال مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة. كما تتبنى منهجية الحديقة الجديدة مفهوم التعهيد الجماعي وهو مفهوم تم استخدامه بنجاح في الكثير من المشاريع الاقتصادية حيث يساهم أفراد المجتمع بتمويل المشاريع الاقتصادية بنسب صغيرة.ابتكار خيريوقال مدير عام بلدية دبي حسين لوتاه “الجميع يعرف أن دبي رائدة في الابتكار في المجالات المختلفة، واليوم نعلن عن أحد ابتكاراتها في المجال الخيري تماشياً مع عام الخير الذي أعلن عنه رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان واستراتيجية عام الخير التي أطلقها نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. ستكون حديقة الإحسان أول حديقة خيرية للوقف الجماعي في العالم لتكون وقفاً مستداماً باسم مجتمع الإمارات وشاهداً على أعمال الخير الراسخة في الإمارات. ونأمل أن تعمل الحديقة على فتح مجالات جديدة للمساهمات الجماعية بأسلوب مبتكر يرسخ عادة الخير في الأجيال”.  البنية التحتيةوأضاف لوتاه “سنعمل خلال الفترة القادمة على إنهاء البنية التحتية اللازمة للحديقة الوقفية، ومن ثم سنفتح المجال لأفراد المجتمع للمشاركة الجماعية من خلال التبرع بأجود أنواع النخيل من بيوتهم ومزارعهم لإنشاء الوقف المبتكر الذي سيكون باسم مجتمع الإمارات. وسنعمل على استغلال منتجات الحديقة الوقفية من خلال مصنع وقفي سيتم إنشاؤه في الحديقة لتصنيع التمور وتغليفها ومن ثم توزيعها باسم مجتمع الإمارات على المحتاجين”.وتقع حديقة الإحسان على مساحة تزيد عن 15 هكتاراً بجانب حديقة مشرف في دبي، ومن المتوقع أن يصل إنتاجها إلى 150 طناً من التمور سنوياً، وستعلن بلدية دبي خلال العام الجاري عن فتح باب تلقي تبرعات وقف النخيل للحديقة، وذلك فور الانتهاء من البنية التحتية لها خلال الفترة القادمة، كما سيتم الإعلان عن الاشتراطات الواجب توفرها في كل نخلة وقفية وذلك لضمان جودة الإنتاج الوقفي لحديقة الإحسان للوقف الجماعي.وستتم زراعة الحديقة بمنهجية مبتكرة مبنية على التعهيد الجماعي، وستتاح الفرصة لأفراد المجتمع ولأول مرة المشاركة في إنشاء الحديقة الجديدة من خلال أشجار النخيل التي يتبرعون بها من بيوتهم ومزارعهم، لتكون وقفاً خيرياً باسم مجتمع الإمارات يعود ريع ثماره للمحتاجين.

رابط المصدر: إطلاق أول مشروع حديقة خيرية للوقف بالعالم في دبي

اترك تعليقاً