4 ملايين درهم من «دبي الإسلامي» إلى «شكراً زايد الخير»

4 ملايين درهم من «دبي الإسلامي»   إلى «شكراً زايد الخير»

4 ملايين درهم من «دبي الإسلامي» إلى «شكراً زايد الخير»

قدم بنك دبي الإسلامي 4 ملايين درهم للحملة الإنسانية والخيرية التي أطلقتها جمعية دار البر تحت شعار (شكراً زايد الخير) بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، والمتواصلة حالياً بهدف جمع 10 ملايين درهم، لمساعدة المرضى المحتاجين وغير القادرين من ذوي الدخل المحدود داخل الدولة، المصابين بـ4 أمراض مزمنة، وتوفير تكاليف علاجهم. وأعلنت «دار البر» و«دبي الإسلامي» تخصيص مليون درهم كاملة من قيمة التبرع لكل مرض من الأمراض الأربعة المزمنة، وهي الفشل الكلوي المزمن، الذي يستدعي الخضوع لعمليات «غسيل الكلى» الدورية، الكبد الوبائي، السكري، والسرطان، وصولاً إلى علاج المصابين بها وتوفير متطلباتهم الصحية والأدوية المخصصة لحالاتهم. ووقع عبد الرزاق العبد الله، رئيس إدارة الخدمات المجتمعية في البنك الإسلامي، وعبد الله علي بن زايد الفلاسي، المدير التنفيذي لـ«دار البر»، بمقر الجمعية مذكرة تفاهم تنص على تخصيص 4 ملايين درهم من زكاة البنك للحالات الإنسانية المرضية المسجلة لدى جمعية دار البر. «شكراً زايد» وأكد عبد الله علي بن زايد الفلاسي تواصل حملة «شكراً زايد الخير»، التي تستهدف توفير تكاليف علاج ٢١٠ مرضى مصابين بالأمراض الأربعة المزمنة، وذلك في اليوم الخامس من الحملة، وسط إقبال لافت ومساهمة واسعة من جانب مؤسسات مختلفة وأهل الخير والمحسنين في الإمارات، معتبراً أن الحملة الإنسانية الشاملة تشكل الأولى من نوعها في الدولة، الهادفة إلى مد يد العون والمساعدة للمرضى المحتاجين وذوي الدخل المحدود داخل الإمارات، من مختلف الجنسيات، عبر جمع 10 ملايين درهم لصالح تلك الشريحة من المرضى في إطار الحملة الموسعة، التي تستمر على مدار الأيام المتبقية من شهر رمضان المبارك وما بعده، حتى تحقق الحملة أهدافها الخيرية والإنسانية «الصحية» الكاملة.

رابط المصدر: 4 ملايين درهم من «دبي الإسلامي» إلى «شكراً زايد الخير»

اترك تعليقاً