نقص «البيتومين» يؤثر سلباً على مشاريع الطرق

نقص «البيتومين» يؤثر سلباً على مشاريع الطرق

ذكرت مجلة «ميد» أن النقص في مادة البيتومين بدأت تؤثر سلبياً على مشاريع الطرق في قطر. وأضافت أن الشركات التي تعمل في قطر بدأت تشعر بالنقص في الإمدادات من المادة اللازمة لبناء الطرق بسبب الحظر المفروض من جانب السعودية والإمارات والبحرين على الدوحة. ويقدر الخبراء أن نحو نصف مواد ومعدات البناء في قطر هي مستوردة من الخارج، وإذا استمرت المقاطعة المفروض سوف يكون له تأثير سلبي هائل على قدرتها على إنجاز المشاريع، وبالتالي يمكن أن تعاني من عقود من النزاعات القضائية. وحتى الآن فإن المنتج المهم في مشاريع الطرق هو البيتومين. وقال مقاول دولي يعمل في قطر إن القلق الكبير حالياً على «البيتومين». وأضاف إن غالبية البيتومين في قطر يأتي من البحرين، وقد أوقفت الأخيرة حالياً شحنات هذه المادة.وهناك بعض شركات المقاولات لديها مخزون يكفي لفترة مؤقتة. أما الشركات التي تعتمد على الشحنات الجديدة فقد وقعت في المشكلات بالفعل. وقدرت «ميد» إن هناك ما قيمته 18 مليار دولار من مشاريع الطرق تحت الإنشاء في قطر، وإذا استمرت الأزمة فسوف تحتاج قطر الى مصادر بديلة للبيتومين من أسواق أخرى حتى يمكن انجاز تلك المشاريع.

رابط المصدر: نقص «البيتومين» يؤثر سلباً على مشاريع الطرق

اترك تعليقاً