الخارجية المصرية : ما حدث ضد قطر ليس حصاراً وإنما حماية لحدودنا وأمننا

الخارجية المصرية : ما حدث ضد قطر ليس حصاراً وإنما حماية لحدودنا وأمننا

كشف مسؤول في الخارجية المصرية عن تحركات سفراء مصر بالخارج بالتنسيق مع سفراء كل من السعودية والإمارات والبحرين على مدار اليومين الماضيين. وقال المسؤول المصري إن سفير مصر في برلين بدر عبد العاطي شارك مع سفراء الإمارات والبحرين والسعودية في تحرك مشترك لشرح مواقف الدول الأربع تجاه قطر وأسباب اتخاذ الإجراءات ضدها. جاء التحرك مع مساعد وزير الخارجية الألماني لشئون الشرق الأوسط في وتم التاكيد على تورط قطر في دعم وتمويل الاٍرهاب ودعم جماعة الاخوان الإرهابية واستضافة قيادات إرهابية صادر ضدها أحكام قضايا ومدرجة على النشرات الحمراء.وأشار المسؤول إلى أن سفير مصر في بيروت نزيه النجاري شارك أيضاً في لقاء مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، والذي تم خلاله عرض محاولات التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأربعة لزعزعة الاستقرار بها، ودور قناة الجزيرة التحريضي على العنف والقتل والإرهاب.وشدد المسؤول على أن السفراء أكدوا على أن ما حدث ضد قطر ليس حصاراً وإنما ممارسة الدول الأربعة لحقها السيادي في حماية حدودها وأمنها القومي.وأعلنت كل من مصر والإمارات والسعودية والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر قبل 10 أيام ولحقت بها دول أخرى عدة.

رابط المصدر: الخارجية المصرية : ما حدث ضد قطر ليس حصاراً وإنما حماية لحدودنا وأمننا

اترك تعليقاً