البلوشي يطلق تطبيقاً للاستفادة من محتوى «التواصل الاجتماعي»

البلوشي يطلق تطبيقاً للاستفادة من محتوى «التواصل الاجتماعي»

البلوشي يطلق تطبيقاً للاستفادة من محتوى «التواصل الاجتماعي» مروان البلوشي. الإمارات اليوم ابتكر المواطن، مروان البلوشي، تطبيقاً ذكياً يقوم على الاستفادة من محتوى حسابات التواصل الاجتماعي، التي تنشر يومياً ملايين المعلومات والصور، إذ يجمع التطبيق المحتوى المنشور، ويصنفه، ليكون دليلاً للمشتركين، يوجههم إلى مراكز التسوق والسياحة والمطاعم. وقال البلوشي إنه بدأ تنفيذ مشروعه، الذي أطلق عليه اسم «ياه»، قبل أشهر، بعد تعرضه لموقف أثناء سفره إلى إحدى الدول الأوروبية، إذ كان يبحث عن مطعم عبر خرائط محرك البحث «غوغل»، إلا أنه اكتشف أن المطعم تمت إزالته قبل عامين، لكنّ موقعه بقي على خريطة التطبيق، ما أهدر وقته وجهده. وشرح أن فكرة تطبيقه تقوم على دعوة المهتمين لتسجيل بياناتهم وحساباتهم على شبكات التواصل الاجتماعي، في تطبيق «ياه» الذي يتولى جمع ما ينشره المشتركون من مقاطع فيديو وصور، عبر حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، ثم يفرزها ويصنفها في قوائم، حسب نشاطها ونوع الخدمات التي تقدمها، وأيضاً موقعها الجغرافي، فمثلاً المطاعم تصنف في قائمة خاصة، وكذلك المحال التجارية، والعيادات، والأماكن السياحية، مع نشر التفاصيل الخاصة بكلٍّ منها. ولفت إلى أن «ياه» يخدم حركة السياحة في دول عدة، فضلاً عن كونه دليلاً للسائح، يتمكن من خلال ما ينشر في التطبيق من معرفة مواقع المناطق السياحية والمتنزهات العامة، ووسائل الترفيه المختلفة، علاوة على معرفة الفعاليات المتنوعة، والعروض التجارية في مراكز التسوق، مضيفاً «التطبيق متاح للأفراد وللجهات والهيئات الحكومية والخاصة، ما يزودهم بمعلومات متعلقة بأكثر من دولة، ويوفر عليهم الوقت والجهد أثناء السفر، أو عند بحثهم عن خدمات مختلفة». وتابع: «ما دفعني إلى ابتكار هذا التطبيق، هو قناعتي بأن مشتركي وسائل التواصل الاجتماعي عبر دول العالم، ينشرون يومياً عبر حساباتهم ملايين الصور ومقاطع الفيديو، التي تُهدر من دون الاستفادة منها، لذا اتجهت إلى إعادة تصنيفها، خصوصاً الموثقة منها بإحداثيات مكانية، التي تعتبر مصدراً للمعلومات المختلفة». وذكر البلوشي أنه يتمنى تطوير تطبيقه ليكون دليلاً سياحياً متكاملاً، يقدم خدمات للسياح وللمواطنين والمقيمين في أي دولة.

رابط المصدر: البلوشي يطلق تطبيقاً للاستفادة من محتوى «التواصل الاجتماعي»

اترك تعليقاً