خطوات أساسية للتخلص من خوف وخجل ليلة الزواج الأولى!

خطوات أساسية للتخلص من خوف وخجل ليلة الزواج الأولى!

القلق والخوف من الأمور الطبيعية التي يشعر بها الزوجين قبل ليلة الدخلة، وهو خوف وخجل من ممارسة العلاقة الجنسية الكاملة. فهذه الليلة هي نقطة فارقة في حياة كل زوجين سيجتمعان فيها في بيت واحد وغرفة واحدة وسرير واحد، ليلة ستزال فيها الحواجز ليصبح الثنائي جسداً وروحاً واحدة. موقع الإماراتية للأخبار يقدم أهم النصائح للتخلص من مخاوف ليلة الدخلة:   الراحة والإسترخاء والتمهل!   العلاقة الأولى يجب أن تتم بحب ومودة وتفاهم ولا يشترط أن تتم خلال الليلة الأولى للزواج، بل ممكن أن تتم فى اليوم التالي. لا تتوترا، وحاولا الاسترخاء والابتعاد عن الخجل والحرج، وركّزا على اللمس والتقبيل. لا تتعجلا، فقد يكون من الأفضل الانتظار حتى الصباح التالي أو بعد يوم من ليلة الزفاف المتعبة، عندئذٍ يكون العريسان قد ارتاحا من تعب العرس وأصبحا أكثر استعداداً للبدء برحلة استكشاف جسد أحدهما الآخر.   دور الزوج أساسي   على الزوج أن يساعد زوجته على التخفيف من الخوف أو الخجل، من خلال الكلمات اللطيفة والتعبير عن مشاعره تجاهها برقة وحنان. فالمرأة كيان عاطفي تتأثر بالكلام اللطيف، وسيساعد ذلك حتماً على التهدئة والاسترخاء.   الإثارة والمداعبة قبل العلاقة   قراءة الكتب عن العلاقة الحميمة قبل الزواج بقليل أمر أساسي للتعرف على مناطق المتعة قبل الانتقال إلى الجماع الفعلي، فالمداعبات الخارجية البطيئة يمكن أن تساعدكما على تحقيق اتصال جنسي مرضٍ وأحياناً أكثر إرضاء من الجماع.   تعلّما كيفية إثارة بعضكما بعضاً قبل الجماع، فهذه خطوة أساسية للتقليل من أي إزعاج أو ألم مع زيادة المتعة.   اليكم المزيد من النصائح للاستمتاع بالعلاقة الزوجية:  

رابط المصدر: خطوات أساسية للتخلص من خوف وخجل ليلة الزواج الأولى!

اترك تعليقاً