وفاة رضيعتين بعد أن حبستهما أمهما في السيارة للسهر مع صديقتها

وفاة رضيعتين بعد أن حبستهما أمهما في السيارة للسهر مع صديقتها

حبست أم أمريكية رضيعتيها داخل سيارتها لمدة 15 ساعة؛ ما أدى إلى مصرعهما. وأفادت وسائل إعلام أمريكية، اليوم السبت، بأن سيدة أمريكية تدعى أماندا هوكينز (19 عاماً) تركت رضيعتيها، الأولى عمرها سنة، والثانية سنتين، داخل السيارة، كي تسهر في منزل صديقها في تكساس. وعقب عودتها، وجدت الأم رضيعتيها فاقدتين للوعي؛ لتنقلهما إلى المستشفى، قبل إعلان وفاتهما في وقت لاحق. وفي محاولة لتهربها من المسؤولية، قالت الأم لأطباء المستشفى إن رضيعتيها فقدتا الوعي بسبب رائحة الزهور في المنتزه. لكن خلال استجوابها من قبل الشرطة، اعترفت الأم بالجريمة، وتم إلقاء القبض عليها.

رابط المصدر: وفاة رضيعتين بعد أن حبستهما أمهما في السيارة للسهر مع صديقتها

اترك تعليقاً