كيف تميزين بين الدجاج الطازج والقديم خلال شهر رمضان؟

كيف تميزين بين الدجاج الطازج والقديم خلال شهر رمضان؟

تحب الكثير من السيدات شراء كمية كبيرة من لحم الدجاج وحفظه في البراد لاستخدامه خلال شهر رمضان المعظم، لكن انقطاع التيار الكهربائي في بعض الأحيان قد يسبب تلف اللحم دون أن نلاحظ ذلك، كما أن اقتناء الدجاج من المحلات غير المراقبة قد يكون أمرا خطيرا على صحتك وصحة كافة أفراد العائلة إذا كنت لا تجيدين التمييز بين اللحم الطازق والقديم، لذلك تقدم لك مجلة سيدات الإمارات أهم علامات التمييز بين اللحم الطازج والقديم، تابعي معنا:قبل كل شيء عليك سيدتي عدم وضعه اللحم المجمد مباشرة في القدر بل عليك وضعه في الماء الدافئ حتى يسترجع حالته الطبيعية ثم لاحظي هذه العلامات: اللون: يميل لون الدجاج الطبيعي إلى الأبيض أو الأصفر أو الوردي وهو لا يكون داكنا بالمرة، فإذا كان تحول لونه للداكن بعد وضعه في الماء الدافئ فهذا يعني أنه قديم. الرائحة: عندما تتكاثر البكتيريا في لحم الدجاح النيئ تصبح رائحته كريهة وحادة، لذلك عليك التخلص فورا من هذا اللحم. الملمس: إذا أصبح لحم الدجاج لزجا فهذا يعني أنه يحتوي كمية كبيرة من البكتيريا وأنه بدأ فعليا في التحلل، لأن جلد الدجاج الصحي ناعم وغير لاصق. كل هذه العلامات تنطبق على اللحم غير المجمد والذي تجدينه معروضا في المحلات، لذلك تثبتي جيدا من اللحم قبل شرائه.

رابط المصدر: كيف تميزين بين الدجاج الطازج والقديم خلال شهر رمضان؟

اترك تعليقاً