للعازبات، ما أجمل مميزات حياتك قبل الزواج!

للعازبات، ما أجمل مميزات حياتك قبل الزواج!

مهما كثرت الآراء فالجميع يتفق في قرارة نفسه، بأن إيجاد الشريك المناسب للارتباط هو هدف جوهري يسعى إليه الكل. لكن، في الوقت الذي لا يمكنكِ فيه أن تحددي متى يمكن أن تصادفي ، اعلمي أن هناك الكثير من المميزات لفترة العزوبية!مميزات حياة العزوبيةإن العزوبية كما ترينها ليست مشكلة في حد ذاتها، لكن المشكلة تكمن في الضغط الذي يمارسه عليكِ المجتمع والذي يوصل لكِ رسالة غير مباشرة مفادها أنكِ شخص غير مرغوب فيه. هذا الأمر يجعلكِ تخضعين للضغط من أجل الارتباط السريع، ليس لأجلكِ ولكن لإرضاء المجتمع. الارتباط ليس عيباً لكنه لا يكون حلاً مثالياً في حالة كان الشخص الذي سترتبطين غير مناسب لكِ. لذلك سنعرض عليك مجموعة من الإيجابيات لحياة العزوبية لتتأكدي أن هناك دائم النصف الحلو لكل شيء وبدل أن تركزي على نصف الكأس الفارغ، استمتعي بالنصف المملوء.الحرية المطلقةيجب عليكِ دائماً أن تري الأمور من جانبها الإيجابي. عندما تكونين فيمكنكِ ببساطة القيام بكل ما ترغبين فيه في الوقت الذي يناسبكِ! تستطيعين في وقت العزوبية أن تحضري أطباقكِ كما تشائين دون تفكري فيما يفضله الشريك أو يرفضه، كما لن تضطري للتأقلم مع رغبات الشريك. كما يمكنكِ أن تستسمتعي بضهراتك من أصدقائك أو أن تستعيني بالوجبات السريعة. ناهيك على أنه يمكنكِ أن تشاركي صديقاتكِ وجبات العشاء بدون أن تضطري للرجوع باكراً وتفسدي برنامجكِ.عندما تكونين عازبة فلا يجدر بكِ أن تكوني دائماً في أبهى حلة. يمكنكِ في يوم عطلتكِ أن تقضيه أمام التلفاز دون أن يسألكِ أحدهم لماذا لم تسرحي شعركِ أو لماذا لم تتمكيجي صباحاً. أنت حرة في طريقة ترتيب أموركِ وارتداء ملابسكِ حتى وإن لم تكن متناسقة في غرفة نومكِ فلن يزعج هذا الأمر أحداَ.الخصوصية المطلقة مع استمتاعكِ بالراحةلابد أنكِ تعلمين أن الفتاة العازبة لا تشارك أي شيء من أمورها الشخصية، لا سريرها ولا غرفة نومها ولا حمامها. لديها المساحة الكافية لترتيب ملابسها في الخزانة ومستحضرات تجميلها في كل الرفوف. لا تضطر العازبة إلى مرافقة زوجها إلى اجتماعاته الكبرى ولا مباريات رياضته المفضلة ولا الزيارات لمتكررة لمنزل أسرته.يمكنكِ إن كنت عازبة أن تنامي قدر ما تشائين مثل الحسناء النائمة. لن تكوني مجبرة على أن تستيقظي باكراً لكي ترافقي الأطفال إلى المدرسة. بطبيعة الحال لن تقضي ساعات طويلة في إرضاع وتنويم طفلكِ في منتصف الليل. ببساطة يمكنك أن تنامي متى شئتِ وتستيقظي متى شئتِ.تنظيم برنامجكِ اليومي حسب رغبتكِإن الحياة بعد الزواج تتطلب الكثير من التضحيات ومن بينها التضحية بالنزهات والخرجات مع الأصدقاء. إذا كنتِ عازبة يمكنكِ أن تزوري من تشائين من أسرتكِ وقتما أردتِ أو أن تخرجي للتسوق مع صديقاتكِ، يكفي أن تقرري ما تريدين القيام به هذا اليوم دون أن تنتظري موافقة زوجكِ الذي سيكون له بدون شك برنامج آخر مجهز مسبقاً أو أن يرفض نزهتكِ أو اقتراحكِ لسبب أو لآخر. أنت المسؤولة عن تنظيم برنامجكٍ اليومي دون ان يكون لأحد دخل فيه أليس الأمر ممتع؟التركيز على نجاحكِ المهنيليس من السهل عليكِ أن توازني بين حياتكِ الشخصية والمهنية فلابد أن تتطور واحدة على حساب الأخرى. في حالة كنتِ عازبة فهذا الوقت مثالي جداً لأن تحققي النجاح الذي تحلمين به، في العمل أو في الهوايات التي تحبينها. أنت لستِ ملزمة بوقت معين أو بالاهتمام بأشخاص معينين، يكفي أن تهتمي بنفسكِ وتطوري مهاراتكِ. لا شك أن هذا النجاح سيساعدكِ مستقبلاً في حياتكِ الأسرية، ننصحكِ باغتنام الفرصة مادامت متوفرة لديكِإذا كنتِ ما زلت عازبة فهذا يعطيكِ الوقت الطويل لاختيار الشخص المناسب دون تسرع. اختاري الشخص الذي يناسبكِ من حيث التفكير والميول والذي يحترمكِ ويقدركِ. فمهما كانت حياة العزوبية مميزة إلا أنها ليستِ إلا مرحلة من أجل الذي يعتبر حياة أكثر تميزاً واستقراراً. لكن لا تنسي أن تستمتعي بكل لحظات حياتكِ دون ان تستعجلي المستقبل على حساب الحاضر.

رابط المصدر: للعازبات، ما أجمل مميزات حياتك قبل الزواج!

اترك تعليقاً