آخر الأخبار العاجلة

«بسبب الاحتيال»..تغريم شركة تأمين أميركية 6 مليارات دولار رئيس البحوث الفلكية في مصر يكشف حقيقة الصور المتداولة عن انشقاق القمر كتلة هوائية محملة بالغبار تسيطر على أجواء الإمارات فيديو للمجلس الأعلى للاتحاد أثناء انتخاب محمد بن زايد رئيساً للإمارات «نصّاب كوفيد المحظوظ».. يختفي بأموال إغاثة 463 أسرة يابانية الظفرة يخسر أمام شباب الأهلي ويعقد موقفه في صراع البقاء عجمان يسحق الوصل بالأربعة في 33 دقيقة الإمارات أول الهابطين إلى الدرجة الأولى محمد بن راشد: الله حبانا بالأخ والصديق والقائد … محمد بن زايد «تعاونية الاتحاد» تخفض أسعار 5000 سلعة

image

تبحث الشرطة الأمريكية عن نزيل مسجون بتهمة القتل فر من أحد السجون، وعن إحدى الحارسات التي اختفت معه.

وقد شوهد السجين كيسي وايت والضابطة فيكي وايت لآخر مرة صباح الجمعة في مكتب شريف مقاطعة لودرديل في ألاباما.

وقالت الضابطة وايت إنها ستأخذه إلى جلسة تقييم نفسي، لكن اتضح لاحقا أن ذلك لم يكن ذلك مقرراً.

وتحقق السلطات فيما إذا كانت وايت ضالعة في هروب النزيل أم أنها رهينة لديه.

وبالرغم من اشتراكهما في اسم العائلة فليست هناك صلة قرابة بين النزيل والضابطة. وتقول السلطات إن كيسي وايت مسلح وخطير جدا، حيث يمكن أن يكون استولى على سلاح الضابطة.
وقال قائد شرطة مقاطعة لودرديل ريك سينغلتون إن السيدة وايت غادرت مركز الاعتقال مع السجين في حوالي الساعة التاسعة والنصف بعد أن اخبرت زملاءها إنها سوف توصله إلى المحكمة من أجل إجراء تقييم لحالته النفسية.

وقالت إنها سوف تراجع الطبيب لأنها ليست على ما يرام، حسب ما اضاف سينغلتون.

وبعد الساعة الحادية عشرة بوقت قصير عثر على سيارتها في مرآب مركز للتسوق.

وتعرض الشرطة الأمريكية مبلغ 10 آلاف دولار جائزة لمن يدلي بمعلومات تقود إلى اعتقال كيسي وايت والعثور على الضابطة فيكي وايت.
وقال سينغلتون إن الحارسة وايت تعمل في القسم منذ 25 عاما ، وهي مساعدة مدير الإصلاحية، وتتضمن واجباتها إيصال النزلاء إلى المحكمة.

وكان قرارها اصطحاب النزيل بمفردها مخالف للقواعد المتبعة كما أفاد المسؤول، حيث عادة يرافق اثنان من رجال الشرطة السجناء الخطرين في مثل هذه الأوضاع.
وعرضت الشرطة جائزة مقدارها 10 آلاف دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي للقبض على كيسي

وقال إن جميع زملاء الضابطة في حالة صدمة بسبب ما حدث.

وأضاف سينغلتون أن الضابطة وايت قد اختيرت كموظف العام المثالي عدة مرات، وأنه يريد أدلة قوية قبل توجيه أصابع الاتهام إليها.

“هل ساعدت المتهم في الهرب؟ هذا احتمال ونحن ننظر فيه طبعا. هل تعرضت للخطف في الطريق إلى المحكمة ؟ هذه زاوية أخرى للنظر إلى القضية”. كما قال سينغلتون وأضاف “بمعرفتي بالنزيل أعتقد أن الضابطة في خطر ايا كانت الظروف”.
وقد اتهم وايت البالغ من العمر 38 عاما بالضلوع في جريمتي قتل في سبتمبر/ ايلول عام 2020 تتعلقان بطعن كوني ريجواي البالغة من العمر 58 عاما .

وقالت الشرطة الاتحادية إن المتهم يقضي عقوبة السجن بعد إدانته بعدة تهم منها السطو وسرقة مركبة ومطاردة الشرطة له.

وقد اعترف بجريمة القتل وكان ينتظر المحاكمة في سجن مقاطعة لودرديل حين اختقى، كما قالت السلطات.

وكان وايت قد خطط للهرب من السجن سابقا عن طريق أخذ رهينة، كما قال سينغلتون لمحطة أي بي سي نيوز، لكن السلطات اكتشفت الخطة التي تضمنت أخذ رهائن وذلك قبل أن يحاول تنفيذها عام 2020.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-05-02-1.1627441

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single