آخر الأخبار العاجلة

عاصفة تضرب تويترمع اقتراب استحواذ ماسك عليها كيف نتخلص من سمنة العصبية؟ في اليوم العالمي للمتاحف.. تحف ومعروضات ظريفة في الصين! هيونداي تطلق الطراز المحدث من سيارة باليسيايد هذا الأسبوع 900 ألف تطبيق «أندرويد» سيزيلها «غوغل» قريبا.. وآبل تدرس الامر القرود تغزو عقبة شعار بالسعودية هل يعود قطار الحجاز..الاردن وسوريا تحاولان ذلك برنامج «المهمة الأولى» الياباني.. على «شاشة العالم» «أمل» جديد لمرضى السكري في تونس طوابير آخر وجبة من «ماكدونالدز».. قبل وداع روسيا

image

كشفت مجموعة ” إم جلوري” القابضة أن المصنع المؤقت لإنتاج سيارات الدماني الكهربائية في مدينة دبي الصناعية على مساحة 30 ألف قدم سيباشر أعماله خلال الشهر الجاري، بطاقة إنتاجية تصل إلى 10 آلاف سيارة في العام الواحد، حيث سيجري تصنيع سيارات “الدماني DMV300” المعروضه للبيع في السوق المحلي والسوق الإقليمي الآن.

وقالت الدكتورة ماجدة العزعزي، رئيس مجلس إدارة مجموعة “إم جلوري” القابضة، إن “المصنع المؤقت يضم أحدث الأجهزة المتطورة في الانتاج والتجميع الشبه مؤتمته والتي تواكب الثورة الصناعية الرابعة، كما سيساعد في تلبية الطلب على سيارات (الدماني) إماراتية الصنع ذات المواصفات الأوروبية العالية، في ظل وجود الكثير من الحجوزات التي تلقتها من المواطنين والمقيمين بالدولة، لرغبتهم في إستخدام سيارات نوعية صديقة للبيئة”.
وأضافت، أما مصنع (إم جلوري) الرئيس في مدينة دبي الصناعية، سيبدأ الإنتاج بحلول العام 2024، وسيكون الأول من نوعه في دولة الامارات لتصنيع السيارات الكهربائية للشركة القابضة والشركات عالميا ايضا، حيث تبلغ التكلفة الاستثمارية لإنشائه 1.5 مليار درهم إماراتي، وبطاقة انتاجية تصل إلى 70 ألف سيارة سنوياً، وذلك لتلبية الطلب المتزايد على السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة والتي تعتبر ضمن وسائل النقل الخضراء، حيث سيجري تسويق سيارات ” الدماني” في دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى الأردن ومصر وتنزانيا والسنغال ومالي وكينيا”.
وذكرت د. العزعزي أنه سيجري عرض سيارة الدماني في جناح خاص عند المدخل الرئيسي لمركز ياس مول التجاري في أبوظبي، خلال الأيام الثلاثة الأولى من عيد الفطر السعيد، وذلك لعرضها أمام الجمهور، والتعرف على مواصفاتها ومميزاتها، حيث جرى فتح باب الحجز على سيارات ” الدماني”.
و سيتم تخفيض نسبة المقدم ل30 ٪ خلال أيام العرض، وإعطاء ضمان لمسافة 200 ألف كم أو 8 سنوات أيهما كان الأقرب.
وثمّنت د. العزعزي الدعم والتشجيع من القيادة الرشيدة لدولة الإمارات للقطاع الصناعي بشكل عام، وقطاع السيارات الكهربائية والصديقة للبيئة بشكل خاص، حيث سيسهم في دفع عجلة النمو في هذا القطاع، عبر دعم المؤسسات والشركات الصناعية الوطنية، وتطوير أعمالها وقدراتها، وفتح أسواق جديدة أمام صناعاتها ومنتجاتها للتوسع عالمياً.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/technology/vehicles-and-engines/2022-05-02-1.1627373

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single