آخر الأخبار العاجلة

الصحة تكشف عن 364 إصابة جديدة بـ كورونا شرطة الشارقة: 56% انخفاضًا في معدل وفيات الحوادث المرورية خلال الربع الأول من العام الجاري دييز تستعرض فرص النمو في مجال التجارة الإلكترونية بين الشركات الصحة العالمية تدعو إلى اتخاذ سلسلة من الإجراءات ضد انتشار جدري القرود شرطة دبي تنقذ شخصين جرفت الأمواج قاربهما إلى الصخور الأمن البحري بشرطة دبي ينفذ مهمة معقدة لإنقاذ شخصين غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي بيكسل ووتش.. محاولة جديدة لكسر سيطرة آبل على سوق الساعات الذكية إضافة خصائص جديدة إلى تطبيق زوم طرق دبي تنفذ مشروع التنقل المرن في منطقتي البرشاء 1 و2

image

بدأ عدد من المؤسسات والهيئات الخيرية إلى جانب بعض الفرق التطوعية المعتمدة في الدولة بتنفيذ برنامجها الموسمي المتمثل في توزيع كسوة العيد، وذلك بمناسبة قرب حلول عيد الفطر السعيد، والتي تستهدف الأيتام من ذوي العائلات محدودة الدخل، والمتعففة من أبناء الأرامل، وحتى فئة العمال.

وذلك في سعي جميل لتحقيق باقة من الأهداف السامية التي تتمثل في تعزيز أواصر التلاحم والتقارب والتكافل المجتمعي، وترسيخ فعل الخير وتعميم العطاء، وذلك في انعكاس أصيل لقيم عليا غرستها القيادة الرشيدة التي حرصت على السير على نهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في البذل والخير.

بهجة

وفي هذا الإطار قال سالم العامري نائب الأمين العام لقطاع الشؤون المحلية في هيئة الهلال الأحمر: إن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تحرص على توزيع كسوة عيد الفطر على الأيتام داخل الدولة وخارجها سعياً لإدخال البهجة والسرور على قلوبهم، وحرصاً على توفير احتياجاتهم قبل حلول عيد الفطر بوقت كاف.

وليس هذا فحسب، إذ إن المشاركة في برامج الهيئة الخيرية تمثل في حد ذاتها فرصة لتعزيز روح التضامن ودعم مسيرة العطاء الإنساني التي تنتهجها دولة الإمارات العربية المتحدة تماشياً مع توجيهات الحكومة الرشيدة لإرساء مفاهيم الخير وتوفير الدعم للشرائح الضعيفة وأصحاب الحاجات.

ومن جانبه، أوضح محمد الكتبي، عضو مجلس الأمناء في مؤسسة العجماني للأعمال الخيرية في عجمان بأن طاقم عمل الجمعيات والمؤسسات الخيرية والإنسانية المعتمدة في الدولة يجتهد على توزيع كسوة العيد على الأسر والأيتام.

ويأتي ذلك حتماً ضمن سلسلة المبادرات والمشاريع التي تتبناها تلك الجهات الإنسانية لتمكين الأيتام ودعم الأسر المتعففة بهدف تقديم العون والمساعدة للأسر المحتاجة داخل الدولة وخاصة في مناسبات الأعياد. وأضاف: يبقى الهدف في النهاية هو إدخال البهجة والسرور على أكبر عدد من الأسر والأيتام.

وبدوره، أشار سيف الرحمن أمير، مؤسس ورئيس فريق «شكراً لعطائك التطوعي» إلى أن الفريق يحرص وبشدة على مواصلة السير على نهج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في نشر الخير والسعادة.

وهذا يعد عملاً إنسانياً بل واستحضاراً لإرث الوالد المؤسس، وأعماله الإنسانية الخالدة التي شملت مختلف دول العالم.

وأضاف: ومن هذا المنطلق فإن مبادرة توزيع كسوة العيد التي أطلقها الفريق تشمل العديد من الفئات ومنها فئة الأيتام، والعمال وبواقع 200 شخص مستهدف. ويتجسد هدف مشروع كسوة العيد بإدخال السرور على قلوب الأيتام، خصوصاً في مناسبة جميلة كالعيد، وبث روح التكافل والمودة والرحمة، وتخفيف الأعباء على كاهل الأسر المستحقة والمتعففة.

دعم

وشدد أحمد بن عجلان، مؤسس ورئيس فريق حمدان التطوعي على ضرورة أن تأخذ الفرق التطوعية المعتمدة في الدولة على عاتقها تقديم الدعم المستمر لمبادرات الجمعيات الخيرية ومشاريعها التي تستهدف الأسر المتعففة والأيتام لتلبية احتياجاتهم ورفع المعاناة عن كاهل ذويهم والمساهمة الفعلية أيضاً في توزيع كسوة العيد على المستحقين، إلى جانب تفعيل التعاون بين مؤسسات المجتمع تحفيزاً لمبادرات العطاء المجتمعي والتنمية المستدامة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-04-30-1.4425222

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single