آخر الأخبار العاجلة

الصحة العالمية تدعو إلى اتخاذ سلسلة من الإجراءات ضد انتشار جدري القرود شرطة دبي تنقذ شخصين جرفت الأمواج قاربهما إلى الصخور الأمن البحري بشرطة دبي ينفذ مهمة معقدة لإنقاذ شخصين غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي بيكسل ووتش.. محاولة جديدة لكسر سيطرة آبل على سوق الساعات الذكية إضافة خصائص جديدة إلى تطبيق زوم طرق دبي تنفذ مشروع التنقل المرن في منطقتي البرشاء 1 و2 إلهام شاهين عن خلافها مع غادة إبراهيم في جنازة سمير صبري: هيَّ مين دي ؟! تعيين سارة المسلّم وزيرة دولة للتعليم المبكر 15 سنة سجن و10 ملايين درهم غرامة.. إدانة 79 متهماً بالاحتيال وغسل الأموال في أبوظبي

image

اكتشف علماء بقايا زواحف بحرية عملاقة في مكان غير متوقع.

وأعلن العلماء أن بقايا أحفورية لبعض من أكبر المخلوقات التي عاشت في المحيطات على الإطلاق، وهي زواحف بحرية بحجم الحيتان تسمى إكثيوصورات، عُثر عليها في فوق ثلاث قمم في جبال الألب السويسرية على ارتفاع يصل إلى 2740 متراً فوق سطح البحر.

وقام العلماء، أمس، بتوصيف حفريات أضلاع وفقرات لاثنين من الإكثيوصورات، أحدهما يبلغ طوله 21 متراً والآخر نحو 15 متراً.

ووصفوا بقايا سن لثالث بأنها الأكبر لأي إكثيوصور معروف يبلغ عرض قاعدتها ستة سنتيمترات، وطولها 15 سنتيمتراً، ما يوحي بوجود حيوان مفترس مخيف.

ويعود تاريخ هذه الحفريات إلى نحو 205 ملايين عام مضت قرب نهاية العصر الترياسي تضع الزواحف الثلاثة ضمن أكبر الإكثيوصورات العملاقة التي عاشت في المحيطات حين بدأت الديناصورات تسيطر على اليابسة.

وقال عالم الحفريات مارتن ساندر من جامعة بون، وهو المشارك الرئيس في الدراسة المنشورة بدورية علم الحفريات الفقارية: “السن مثيرة للاهتمام بشكل خاص، لأنه من المحتمل – لكن ليس في الأغلب – أن تمثل أكبر حيوان عاش على الأرض على الإطلاق”.

وكانت الأكثيوصورات العملاقة -وهي أكبر زواحف بحرية معروفة على الإطلاق- ذات أجسام مستطيلة بجماجم صغيرة نسبياً.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-04-29-1.4424455

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single