غلق شامل ترافقه تعزيزات أمنية مشددة.. السودان في يوم ساخن

غلق شامل ترافقه تعزيزات أمنية مشددة.. السودان في يوم ساخن







تشهد الخرطوم اليوم الخميس يوماً ساخناً، في أعقاب دعوات بالخروج إلى الشارع في مواكب لدعم الحكم المدني واستكمال هياكل السلطة الانتقالية تتزامن مع ذكرى «ثورة أكتوبر 1964» في وقت تشهد البلاد حالة استقطاب حادة واحتقاناً سياسياً حاداً ينذر بانفجار الأوضاع ما لم يتم تدارك الأمر من قبل مكونات الحكم المتشاكسة، فيما دخل اعتصام القصر الرئاسي…

تشهد الخرطوم اليوم الخميس يوماً ساخناً، في أعقاب دعوات بالخروج إلى الشارع في مواكب لدعم الحكم المدني واستكمال هياكل السلطة الانتقالية تتزامن مع ذكرى «ثورة أكتوبر 1964» في وقت تشهد البلاد حالة استقطاب حادة واحتقاناً سياسياً حاداً ينذر بانفجار الأوضاع ما لم يتم تدارك الأمر من قبل مكونات الحكم المتشاكسة، فيما دخل اعتصام القصر الرئاسي الذي ينظمه الآلاف من المطالبين بحل الحكومة ودعم الجيش يومه السادس.

وشددت الأجهزة الأمنية إجراءات التأمين للمواقع والمناطق الاستراتيجية، حيث أحكمت القوات المسلحة إغلاق محيط القيادة العامة للجيش وقفل كل الطرق المؤدية إليها مثل شارع القيادة العامة وشارع الجامعة، كما انتشرت قوات الشرطة منذ الصباح الباكر بطرقات السوق العربي وسط الخرطوم، مع تعزيز إجراءات الحراسة على مقر مجلس الوزراء، بينما أغلقت المدارس والجامعات والمحال التجارية أبوابها.

وأعلنت الشرطة السودانية حالة الاستعداد القصوى في العاصمة وكل ولايات البلاد، تحسباً لأي طارئ، وقالت إنها وضعت خطة محكمة تتضمن 13 هدفاً أبرزها تأمين المواقع السيادية والاستراتيجية والخدمية الحيوية، وتأمين المنشآت والمرافق العامة والخاصة والبعثات الدبلوماسية والأسواق ومراكز المال والاقتصاد، وأكدت اتخاذ إجراءات تأمينية استثنائية لسجون ولاية الخرطوم لاسيما سجن كوبر الذي يقبع فيه الرئيس الرئيس المخلوع عمر البشير ورموز حكمه.

وأكدت هيئة قيادة الشرطة في بيان أنها ستعمل وفق القانون وتطبيقه بكل حيادية دون تمييز بما يحفظ للجميع أمنهم وأمانهم وممارسة حقوقهم بكل سهولة ويُسر، وناشد الاجتماع جميع أهل السودان أن يكونوا عوناً لشرطتهم وهي تقوم بواجباتها تجاههم بالالتزام بالسلمية والتعبير عن رأيهم بطرق آمنةٍ متحضرة تحفظ للبلاد وأهلها الأمن والأمان.

في السياق شكل النائب العام المكلف مبارك محمود عثمان غرفة مركزية برئاسته للإشراف والمتابعة لحماية المواكب والتظاهرات اليوم، وتتضمن الغرفة بجانب الرئاسة الإشرافية من المكتب التنفيذي للنائب العام المكلف عدداً من رؤساء القطاعات ورؤساء النيابات العامة وبها عدد من وكلاء أعلى النيابة وغيرهم في الارتكازات والنقاط الحيوية بكافة أرجاء العاصمة الخرطوم، بالإضافة إلى نشر أكثر من 40 وكيل نيابة على كافة القطاعات، ووجهت الغرفة رؤساء النيابات بكافة ولايات السودان اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية وتأمين المواكب والتظاهرات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً