محمد الشرقي يشهد تفاهم «الفجيرة للبيئة» و«محمد بن راشد للفضاء»

محمد الشرقي يشهد تفاهم «الفجيرة للبيئة» و«محمد بن راشد للفضاء»







شهد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس إدارة هيئة الفجيرة للبيئة، في مكتبه بالديوان الأميري، توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة ومركز محمد بن راشد للفضاء.

شهد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس إدارة هيئة الفجيرة للبيئة، في مكتبه بالديوان الأميري، توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة ومركز محمد بن راشد للفضاء.

تطوير

وأكّد سمو ولي عهد الفجيرة أهمية تطوير المجال البيئي في الفجيرة عبر تطبيق أفضل التقنيات المعتمدة عالمياً، مشيراً إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بضرورة دعم المشاريع البيئية الوطنية التي تسهم في تحقيق استدامة الموارد الطبيعية، ونشر مفاهيم الوعي البيئي وأهميته في المجتمع.

مواضيع

وتتضمن مذكرة التفاهم بين الطرفين العمل على مواضيع رئيسية أهمها تبادل المعلومات والبيانات في تطبيقات الصور الفضائية الخاصة بالتصاميم الهندسية للأقمار الصناعية، ودراسة المتطلبات الحالية والمستقبلية المرتبطة بتطبيقات الاستشعار عن بُعد، والصور الفضائية، ومجال التصميم والتحليل الجغرافي، والاتصالات الفضائية، وأنظمة الملاحة العالمية، التي ستخدم قطاع مراقبة التطور العمراني، والغطاء النباتي، والموارد المائية، والتطبيقات البيئية.

وقع المذكرة أصيلة عبد الله المعلا مدير هيئة الفجيرة للبيئة، ويوسف حمد الشيباني مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء. وحضر توقيع الاتفاقية سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، وحمد عبيد المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء.

تعاون

شدّد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي على ضرورة التعاون بين الجهات ذات العلاقة وتعزيز جهودها لدعم استراتيجية الدولة عبر تطوير العمل في المجالات البيئية المختلفة، والاستفادة من الممارسات العالمية في التطبيقات والمشاريع التي تسهم في حماية البيئة وتدعم استدامتها على المدى البعيد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً