محكمة مصرية تصدر أحكاماً جديدة في قضية «محاولة اغتيال السيسي»

محكمة مصرية تصدر أحكاماً جديدة في قضية «محاولة اغتيال السيسي»







قضت محكمة عسكرية في مصر، الأربعاء، بتخفيف حكم السجن المؤبّد ضد الضابط المفصول كريم محمد حمدي، والمتهم عصام محمد السيد، إلى السجن لمدة 15 عاماً، المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ«محاولة اغتيال السيسي».

قضت محكمة عسكرية في مصر، الأربعاء، بتخفيف حكم السجن المؤبّد ضد الضابط المفصول كريم محمد حمدي، والمتهم عصام محمد السيد، إلى السجن لمدة 15 عاماً، المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ«محاولة اغتيال السيسي».

كما قضت المحكمة بتأييد أحكام السجن بحق 293 متهماً، من بينهم 32 بالمؤبد، لإدانتهم في القضية ذاتها.

وتضمن حكم الجنايات السابق معاقبة 29 متهماً بالسجن المشدد 15 عاماً، و81 متهماً بالسجن المشدد خمس سنوات، و117 متهماً بالسجن المشدد ثلاث سنوات، ومعاقبة 36 متهماً بالسجن المشدد سبع سنوات، إضافة إلى 32 حكماً بالمؤبد، ما تضمن الحكم براءة متهمين وانقضاء الدعوى الجنائية لمتهم لوفاته، والحكم بعدم الاختصاص لمتهم حدث وإحالته لمحكمة الطفل.

ونسبت النيابة للمتهمين في القضية اتهامات باغتيال ثلاثة قضاة بالعريش في سيارة ميكروباص، واستهداف مقر إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء بأحد الفنادق، التي أسفر عنها مقتل قاضيين و4 أفراد شرطة ومواطن.

ووجهت النيابة للمتهمين تهم «رصد واستهداف الكتيبة 101 بشمال سيناء بقذائف الهاون عدة مرات، وزرع عبوات ناسفة بطريق مطار العريش استهدفت مدرعات القوات المسلحة والشرطة أثناء مرورها بالطريق، واستهداف كل من قسم ثالث العريش باستخدام سيارة مفخخة قادها الانتحاري أحمد حسن إبراهيم منصور، وإدارة قوات أمن العريش بسيارة مفخخة، ومبنى الدفاع المدني، وشركة الكهرباء بالعريش، وسرقة ما بهما من منقولات».

كما نسبت للمتهمين الرصد والتخطيط لاغتيال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مرتين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً