«فايزر» تشارك بحملة «خذي خطوة» للتوعية بسرطان الثدي

«فايزر» تشارك بحملة «خذي خطوة» للتوعية بسرطان الثدي







أعلنت فايزر عن إطلاق المرحلة الثانية من حملة «خذي خطوة» بالتعاون مع جمعية «أصدقاء مرضى السرطان». وتسعى الحملة إلى تمكين ودعم مرضى سرطان الثدي في سعيهم لمكافحة المرض في دولة الإمارات العربية المتحدة.

أعلنت فايزر عن إطلاق المرحلة الثانية من حملة «خذي خطوة» بالتعاون مع جمعية «أصدقاء مرضى السرطان». وتسعى الحملة إلى تمكين ودعم مرضى سرطان الثدي في سعيهم لمكافحة المرض في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وعقدت فايزر بالتعاون مع جمعية «أصدقاء مرضى السرطان» جلسة نقاش افتراضية للإعلاميين لتسليط الضوء على أهمية التوعية بسرطان الثدي ومرض السرطان المتشعب. وشارك في الفعالية إحدى المريضات المتعافيات من سرطان الثدي، وروت رحلتها مع المرض والتحديات التي واجهتها. وسلطت الجلسة الضوء على السبل المختلفة التي يمكن لمريضات سرطان الثدي اتباعها للحصول على المعلومات والنصائح واتخاذ الخطوات اللازمة لإدارة أفضل للمرض.

وشارك في الجلسة الافتراضية الدكتورة نادين طرشا، المدير الطبي لشركة فايزر في الخليج العربي، وقالت «تعد نسبة مرضى سرطان الثدي الذين يتم تشخيصهم في مراحل متقدمة في المنطقة مرتفعة نسبياً مقارنة بدول العالم، وهنا تكمن أهمية القيام بالمزيد من حملات التوعية وإجراء الفحوصات بانتظام للكشف المبكر عن سرطان الثدي وفهم المرض بشكل أفضل.

من جانبها، قالت الدكتورة سوسن الماضي، مدير عام جمعية أصدقاء مرضى السرطان إن الجمعية تفخر بالشراكة مع فايزر بهدف مساعدة المرضى في معركتهم المستمرة مع سرطان الثدي في الإمارات العربية المتحدة. وأضافت» تمت الموافقة خلال السنوات الماضية على علاجات جديدة تسهم في ضبط تطور المرض بنسبة كبيرة، لكن زيادة الوعي حول المرض وكيفية الوقاية منه والعلاج والتشخيص المبكر، يمكن أن يسهم في إنقاذ حياة ما بين 2.4 و3.7 ملايين شخص كل عام على مستوى العالم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً