«الإمارات للتعليم» تحدد مسؤوليات القطاعات في هيكلها

«الإمارات للتعليم» تحدد مسؤوليات القطاعات في هيكلها







دبي: محمد إبراهيمحددت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي مهام واختصاصات القطاعات التي تعمل تحت مظلتها وفق الهيكل التنظيمي، إذ بلغ إجمالي عدد الاختصاصات 15 اختصاصاً تحاكي مختلف جوانب المنظومة، بواقع 4 لكل من التطوير المدرسي، وجودة الحياة الطلابية، الفروع التعليمية، مقابل 3 للفروع التعليمية «المدارس». وبحسب المهام والمسؤوليات والاختصاصات التي اطلعت عليها «الخليج» من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي للمؤسسة، يركز…

دبي: محمد إبراهيم

حددت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي مهام واختصاصات القطاعات التي تعمل تحت مظلتها وفق الهيكل التنظيمي، إذ بلغ إجمالي عدد الاختصاصات 15 اختصاصاً تحاكي مختلف جوانب المنظومة، بواقع 4 لكل من التطوير المدرسي، وجودة الحياة الطلابية، الفروع التعليمية، مقابل 3 للفروع التعليمية «المدارس».

وبحسب المهام والمسؤوليات والاختصاصات التي اطلعت عليها «الخليج» من خلال الموقع الإلكتروني الرسمي للمؤسسة، يركز قطاع التطوير المدرسي على وضع السياسات والمعايير والأطر العامة والإجراءات المتعلقة بشؤون التخطيط والتطوير المدرسي، ورسم الخطط الكبرى الخاصة بإنشاء ودمج وغلق وإحلال المدارس على المديين المتوسط والبعيد، ووضع الأطر العامة لتصميم برامج التعليم والتعلم وخطط تنفيذ المناهج، وطرق واستراتيجيات التدريس الحديثة وما يلزمها من حلول تعليمية وتقنية وموارد مناسبة تلبي احتياجات الطلبة.

وأسندت المؤسسة لقطاع جودة الحياة الطلابية اختصاصات، تركز على توفير بيئة تعليمية آمنة وسليمة من خلال تنفيذ برامج تحسين جودة الحياة المدرسية، وتنمية قدرات كافة الطلبة المعرفية، وتعزيز مهاراتهم الشخصية والاجتماعية، وتوفير كل متطلبات الحماية والرعاية في المدارس، مع إتاحة الفرصة لأولياء الأمور للتعبير عن آرائهم ومقترحاتهم والمشاركة الفاعلة في الحياة المدرسية.

وتضمن قطاع الخدمات المؤسسية، سبع إدارات مركزية بحسب التحديث الأخير للمؤسسة أمس، ليحتوي على إدارات رأس المال البشري، والموارد المالية، والمشتريات والعقود، والأعمال الرقمية، والمنشآت، والبيئة والصحة والسلامة المهنية، والشؤون القانونية، إذ ركزت مسؤولياته على إدارة ودعم وتقديم جميع الخدمات المساندة بما فيها العمليات والإجراءات المؤسسية اللازمة لإدارة موارد وأصول المؤسسة البشرية والمالية والتقنية، وتلبية احتياجات الفروع المدرسية وقطاعات المؤسسة المختلفة والمدارس، فضلاً عن الدعم اللازم لتطوير خطط المؤسسة التشغيلية وتقديم الخدمات.

وكان للفروع التعليمية «المدارس»، نصيب من الاختصاصات الواردة بالهيكل، إذ تشتمل على الإشراف المباشر على أداء القيادات المدرسية والمدارس الواقعة ضمن إشرافه، وقياس مؤشرات الإنجاز بشكل دوري ورفع التقارير اللازمة والتوصيات لتحسين أداء المدارس، والتنسيق مع قطاع التطوير المدرسي لضمان تنفيذ خطط التطوير المدرسي وبرامج التعليم والتعلم وخطط تنفيذ المناهج وتأهيل الكوادر المدرسية وذلك في المدارس التابعة للفرع، والتنسيق مع قطاع جودة الحياة الطلابية لضمان توفير بيئة تعليمية آمنة وسليمة لجميع الطلبة في المدارس التابعة للفرع ولتعزيز مهاراتهم واحتياجاتهم الشخصية والاجتماعية ولدعم الشراكة الفاعلة مع أولياء الأمور والتنسيق مع قطاع الخدمات المؤسسية لتوفير الخدمات الإدارية اللازمة للمدارس التابعة للفرع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً