5 مشكلات فنية تضعف أداء النصر

5 مشكلات فنية تضعف أداء النصر







فاجأ النصر جمهوره ومتابعيه بأداء مهزوز ومستوى متراجع في مسابقة «دوري أدنوك للمحترفين»، وعاد ليكتب سطراً ويترك آخر على غرار المواسم السابقة، حيث استهل مشواره بخسارة موجعة في الجولة الأولى من عجمان بثلاثية نظيفة، قبل أن يتنفس الصعداء ويتدارك في الجولة الثانية بتحقيق فوز عريض على العروبة بخماسية دون رد، لكنه تلقى خسارته الثانية بهدفين مقابل هدف واحد من…

فاجأ النصر جمهوره ومتابعيه بأداء مهزوز ومستوى متراجع في مسابقة «دوري أدنوك للمحترفين»، وعاد ليكتب سطراً ويترك آخر على غرار المواسم السابقة، حيث استهل مشواره بخسارة موجعة في الجولة الأولى من عجمان بثلاثية نظيفة، قبل أن يتنفس الصعداء ويتدارك في الجولة الثانية بتحقيق فوز عريض على العروبة بخماسية دون رد، لكنه تلقى خسارته الثانية بهدفين مقابل هدف واحد من الجزيرة في الجولة الثالثة، ليخلف وراءه أكثر من سؤال حول مدى جاهزيته للموسم الجديد.

وكشفت الجولات الأولى للدوري عن ما لا يقل عن 5 مشكلات فنية ونقاط ضعف عديدة يعاني منها النصر، مثل ضعف خط الدفاع، لغياب التجانس بين المدافع العراقي المقيم محمد مصطفى والبرازيلي غلوبير ليما الذي تعود على اللعب إلى جانب محمد عايض أو يعقوب البلوشي طيلة الموسم الماضي، وعدم قدرة الفريق على تعويض المدافع الأيسر محمود خميس الذي غادر إلى الوحدة. وإضافة إلى الضعف الدفاعي يعاني النصر من غياب التناغم والتجانس بين لاعبيه وتباعد الخطوط الثلاثة، وعدم قدرته على بناء هجمات منظمة، وافتقاده الحلول على مستوى الخط الأمامي.

تأكيد

وأكد خالد عبيد مدير النصر السابق وجود 5 مشكلات فنية وراء الأداء المهزوز للنصر، أولاً عدم جهوزية الفريق لخوض المباريات، مشيراً إلى أنه من غير المقبول أن يتم تجهيز الفريق من خلال مباريات الدوري، وثانياً تراجع مستوى اللاعبين الأجانب بشكل لافت وخاصة البرتغالي توزي والجزائري مهدي عبيد، وثالثاً افتقاد النصر للعب الجماعي، ورابعاً غياب الحلول الهجومية وعدم قدرة الفريق على صناعة الفرص والأهداف، مشيراً إلى أن الفرصة الوحيدة التي جاء منها هدف تقليل الفارق أمام الجزيرة صنعها المدافع يعقوب البلوشي، وخامساً غياب التجانس بين اللاعبين وتباعد الخطوط الثلاثة.

وأكد عبيد معاناة «العميد» من العديد من نقاط الضعف التي حالت دون ظهوره بالمستوى المطلوب في الجولات الماضية، وخاصة من الناحية الدفاعية، مشيراً إلى أن قيام المدرب بثلاثة تغييرات على مستوى خط الدفاع في المباراة الأخيرة يؤكد ذلك، وأضاف: النصر غير جاهز لانطلاقة الموسم رغم التحضيرات الطويلة التي قام بها خلال فترة الصيف وظهر مفكك الخطوط وغير منسجم، ويحتاج إلى المزيد للوقت حتى يكون جاهزاً بشكل أفضل، كما أنه لا يملك أسلوب لعب ويفتقد اللعب الجماعي.

حلول فردية

ونوه عبيد إلى أن النصر حقق الفوز في الجولة الثانية بفضل الحلول الفردية وليس الأداء الجماعي، مؤكداً أن تأثير غياب ريان مينديز عن مباراة الجزيرة بدا واضحاً، خاصة أنه أحد أفضل اللاعبين الذين يملكون الحلول الفردية في الفريق، وتابع قائلاً: ليس من الممكن أن يستمر النصر في الاعتماد على الحلول الفردية للبحث عن الفوز، عليه أن يطور الأداء الجماعي ويعزز الانسجام بين اللاعبين، ويلعب بطريقة منظمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً