تعاون وتبادل خبرات بين «قضاء أبوظبي» ومحاكم دبي

تعاون وتبادل خبرات بين «قضاء أبوظبي» ومحاكم دبي







أبوظبي: «الخليج»عقدت دائرة القضاء في أبوظبي، اجتماعاً افتراضياً عن بعد مع وفد من محاكم دبي، في إطار تعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين مختلف الجهات في الدولة، بما يساهم في رفع مستوى الأداء الحكومي وفق أرقى الممارسات المعتمدة.وقدمت الدائرة خلال الاجتماع الذي ضم ممثلين عن الجهتين، عرضاً شاملاً لآليات استخدام نظم الاتصال المرئي في إدارة الدعاوى…

أبوظبي: «الخليج»
عقدت دائرة القضاء في أبوظبي، اجتماعاً افتراضياً عن بعد مع وفد من محاكم دبي، في إطار تعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين مختلف الجهات في الدولة، بما يساهم في رفع مستوى الأداء الحكومي وفق أرقى الممارسات المعتمدة.
وقدمت الدائرة خلال الاجتماع الذي ضم ممثلين عن الجهتين، عرضاً شاملاً لآليات استخدام نظم الاتصال المرئي في إدارة الدعاوى بمحاكم أبوظبي، ابتداءً من مرحلة القيد وحتى التنفيذ، مشيرةً إلى أنها تعمل وفق خطة ممنهجة بالتوافق مع رؤية حكومة أبوظبي في التحول نحو الخدمات الحكومية الذكية، وذلك استجابةً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس دائرة القضاء، بتحويل الخدمات القضائية والعدلية التي تقدمها الدائرة إلى خدمات إلكترونية عن بعد.
وأكدت الدائرة أنها استطاعت من خلال بنيتها التحتية الإلكترونية التي تعتبر الأكثر تطوراً إقليمياً؛ أن تسرع خطواتها التطويرية نحو خدمات قضائية وعدلية تتوافق مع أفضل المعايير العالمية، وتساهم في تعزيز المكانة التنافسية لإمارة أبوظبي، وذلك من خلال تسهيل وتسريع عملية التقاضي، ورفع نسبة إنجاز القضايا، إضافة إلى تخفيف العبء عن المتقاضين والمحضرين، وتوفير الوقت والجهد والتقليل من نفقات التقاضي.
وتضمن العرض الذي قدمته دائرة القضاء خلال الاجتماع، شرحاً حول كيفية قيد الدعاوى باستخدام الموقع الإلكتروني للدائرة أو من خلال مراكز الخدمة الخارجية، كما تم إلقاء الضوء على أهم النظم الذكية التي اعتمدتها الدائرة في إدارة الدعوى إلكترونياً، وآلية حضور الأطراف عبر أنظمة الاتصال المرئي، إضافة إلى توضيح عمل مُحضر الدعوى في إدارة الدعاوى إلكترونياً حتى إحالة الدعوى إلى المحكمة، بما في ذلك إثبات حضور أطراف الدعوى عبر الاتصال المرئي باستخدام نظام إشعار الجلسات وأيضاً نظام الاتصال المرئي «الوبكس».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً