الدنمارك تودّع قيود «كورونا»..وتراجع المنحنى الوبائي في السعودية

الدنمارك تودّع قيود «كورونا»..وتراجع المنحنى الوبائي في السعودية







طوت الدنمارك أمس بالكامل صفحة القيود الهادفة إلى مكافحة تفشي وباء كورونا (كوفيد 19)، فلم يعد يُفرض وضع الكمامات ولا التصريح الصحي، وعادت الحياة إلى المكاتب واستأنف عشرات آلاف الأشخاص حضور العروض الموسيقية.

طوت الدنمارك أمس بالكامل صفحة القيود الهادفة إلى مكافحة تفشي وباء كورونا (كوفيد 19)، فلم يعد يُفرض وضع الكمامات ولا التصريح الصحي، وعادت الحياة إلى المكاتب واستأنف عشرات آلاف الأشخاص حضور العروض الموسيقية.

فيما أعلنت وزارة الصحة السعودية أن منحنى حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في المملكة يتجه إلى الهبوط. وفي كوبنهاغن، قال الموظف في قسم الإعلانات بشركة «لايف نايشن» لتنظيم العروض الموسيقية أولريك أوروم بيترسن: «نحن بالتأكيد في الطليعة في الدنمارك لأنه لم تعد لدينا أي قيود».

لقد انتقلنا إلى الجانب الآخر من الوباء بفضل التلقيح».

وتحضّر الشركة المنظمة للحفلات اليوم السبت عرضاً موسيقياً نفدت تذاكره سيحضره 50 ألف شخص، وهذه سابقة في أوروبا إذ لا تزال تُفرض قيود صحية. في الرابع من سبتمبر الجاري، سبق أن نظمت شركة «لايف نايشن» مهرجاناً أول بعنوان «العودة إلى الحياة» جمع 15 ألف شخص في العاصمة الدنماركية.

من جهتها، قالت إيميلي بينديكس وهي شابة تبلغ 26 عاماً ذهبت إلى العرض، «الحضور ضمن الحشد، الغناء كما كنّا نفعل سابقاً، أمور تجعلني أنسى كوفيد 19 تقريباً وكل ما عشناه في الأشهر الأخيرة».

حرية التنقل

بدروها، قالت الأستاذة في جامعة روسكيلد (شرق) خبيرة الأوبئة ليون سيمونسين: «هدفنا هو حرية التنقل… ما سيحصل إذاً أن الفيروس أيضاً سيتنقل وسيجد الأشخاص الذين لم يتلقحوا بعد». وأشارت إلى أنه «إذا لم يعد الفيروس تهديداً للمجتمع، فإن ذلك حصل فقط بفضل اللقاح». من جهته، شدد وزير الصحة ماغنوس هيونيك أن «الحياة اليومية تعود بشكل عام إلى طبيعتها.

ولكن ذلك لا يعني أنه لم يعد هناك خطر في الأفق». وأضاف في تصريح لتلفزيون «تي في 2» المحلي «إذا نظرنا إلى الأشهر الـ18 الأخيرة، نجد أن الفيروس قد تحور عدة مرات، ولذلك لا يمكنني ضمان أي شيء (…) ولكن مع تلقيح الكثير من الأشخاص، نحن في وضع جيد».

تعافٍ جديد

وفي المملكة العربية السعودية، أعلنت وزارة الصحة، أمس أن منحنى حالات الإصابة المؤكدة بفيروس (كورونا) في المملكة يتجه إلى الهبوط، مسجلة لليوم الثاني على التوالي نحو 100 إصابة. وأعلنت الوزارة، ارتفاع إجمالي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد (كوفيد 19) في المملكة إلى 545829 حالة مؤكدة.

وتم تسجيل 74 حالة تعافٍ جديدة، لترتفع الحالات الإجمالية للتعافي إلى 534908 حالات، (98% من إجمالي الإصابات المسجلة). كما أعلنت الوزارة تسجيل 6 حالات وفاة جديدة، ليصل عدد الوفيات الكلي إلى 8610 حالات وفاة.

وأعلنت وزارة الصحة، عن انخفاض في أعداد الحالات الحرجة بالمستشفيات بسبب فيروس كورونا، إذ تم تسجيل 542 حالة، فيما تم أول من أمس الخميس تسجيل 565 حالة بانخفاض قدره 23 حالة. وأعلنت الوزارة، أمس، إعطاء أكثر من 39 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا من بدء التطعيم في المملكة وحتى اليوم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً