الفلبين تمدد “حالة الكارثة” لعام جديد بسبب كورونا

الفلبين تمدد “حالة الكارثة” لعام جديد بسبب كورونا







مدد الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي “حالة الكارثة” التي تم فرضها في البلاد في بداية جائحة فيروس كورونا في عام 2020، لعام جديد. ومدد دوتيرتي إجراء الطوارئ في إعلان جرى توقيعه، اليوم الجمعة، إلى ما بعد فترة ولايته كرئيس حتى 12 سبتمبر(أيلول)2022.ومن المقرر أن تجري الفلبين انتخابات رئاسية في مايو(أيار) 2022.وفرض دوتيرتي حالة الكارثة في البلاد لأول مرة لمدة 6 أشهر في…




الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي (أرشيف)


مدد الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي “حالة الكارثة” التي تم فرضها في البلاد في بداية جائحة فيروس كورونا في عام 2020، لعام جديد.

ومدد دوتيرتي إجراء الطوارئ في إعلان جرى توقيعه، اليوم الجمعة، إلى ما بعد فترة ولايته كرئيس حتى 12 سبتمبر(أيلول)2022.

ومن المقرر أن تجري الفلبين انتخابات رئاسية في مايو(أيار) 2022.

وفرض دوتيرتي حالة الكارثة في البلاد لأول مرة لمدة 6 أشهر في مارس(آذار) 2020 لمساعدة الحكومة في تنفيذ إغلاق للوقاية من فيروس كورونا، ثم مدده لمدة 12 شهراً أخرى.

وذكر الإعلان: “يستمر عدد الوفيات والحالات الإيجابية لكوفيد-19 في الارتفاع برغم الجهود والتدخلات لاحتوائها”.

وأضاف أن التمديد سيسمح للوحدات والوكالات الحكومية بمواصلة تنفيذ برنامج التطعيم ضد كوفيد-19 واستخدام الأموال المناسبة في جهود التأهب للكوارث والاستجابة لها لاحتواء انتشار كوفيد-19.

كما سيسمح التمديد للسلطات “بمراقبة أسعار الضروريات والسلع الأساسية والتحكم فيها، وتوفير الخدمات الأساسية للسكان المتضررين”.

وسجلت وزارة الصحة 17964 حالة إصابة إضافية بفيروس كورونا في الفلبين اليوم الجمعة، مما يرفع إجمالي عدد الحالات في البلاد إلى أكثر من 2.17 مليون.

وأضافت أن إجمالي عدد الوفيات أرتفع إلى 34899 بعد تسجيل 168 حالة جديدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً