ملالا يوسفزاي تدعو للضغط على طالبان من أجل استمرار تعليم الأفغانيات

ملالا يوسفزاي تدعو للضغط على طالبان من أجل استمرار تعليم الأفغانيات







دعت الباكستانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، ملالا يوسفزاي، مجلس الأمن الدولي للضغط من أجل استمرار الفتيات الأفغانيات في التعليم المدرسي بعد سيطرة طالبان على البلاد. وقالت ملالا، في رسالة فيديو عبر الإنترنت إلى اجتماع المجلس في نيويورك أمس الخميس: “يجب أن ندعم تعليم الفتيات، لأنه حق من حقوقهن”.وأوضحت مالالا أن أعضاء المجلس الخمسة …




الحائزة على جائزة نوبل للسلام ملالا يوسفزاي (أرشيف)


دعت الباكستانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، ملالا يوسفزاي، مجلس الأمن الدولي للضغط من أجل استمرار الفتيات الأفغانيات في التعليم المدرسي بعد سيطرة طالبان على البلاد.

وقالت ملالا، في رسالة فيديو عبر الإنترنت إلى اجتماع المجلس في نيويورك أمس الخميس: “يجب أن ندعم تعليم الفتيات، لأنه حق من حقوقهن”.

وأوضحت مالالا أن أعضاء المجلس الخمسة عشر يمكنهم التأثير بشكل جماعي على طالبان.

يشار إلى أنه لم يُسمح للنساء في أفغانستان بالعمل خلال فترة حكم طالبان 1996 و2001، ولم يكن بإمكانهن مغادرة منازلهن إلا محجبات وبمرافقة أحد أفراد الأسرة الذكور، كما منعت الفتيات من التعليم في المدارس.

ومنذ أن استعادت طالبان السيطرة على البلاد، تخشى العديد من النساء فرض مثل هذه الإجراءات مجدداً.

وأصبحت يوسفزاي مناصرة لتعليم الفتيات في سن المراهقة في وطنها باكستان، وفي 2012، نجت من هجوم عندما كانت في الخامسة عشرة من عمرها، عندما أوقف مسلحو طالبان، حافلة مدرستها.

وقالت يوسفزاي التي تعيش الآن في بريطانيا: “هذه قصة قد تتعرض لها فتيات أفغانيات كثيرات إذا لم نتحرك”.

وفي 2014، أصبحت أصغر حاصل على جائزة نوبل للسلام على الإطلاق لجهودها لتمكين جميع الأطفال من الحق في التعليم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً