بايدن يعلن “كارثة كبرى” في تينيسي بعد الفيضانات

بايدن يعلن “كارثة كبرى” في تينيسي بعد الفيضانات







وافق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على إعلان حالة “كارثة كبرى” في ولاية تينيسي، التي ضربتها أمطار غزيرة وفيضانات، تسببت في مصرع 21 شخصاً على الأقل، فضلاً عن خسائر مادية ضخمة. وقال البيت الأبيض في بيان إن الإجراء يسمح بتخصيص مساعدات فيدرالية لاستكمال جهود الدعم والإنقاذ الحكومية والمحلية في المناطق المتضررة. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يسمح بتوفير دعم…




عنصر من الدفاع المدني الأمريكي في أحد شوارع تينيسي المغمورة بالمياه (أرشيف)


وافق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على إعلان حالة “كارثة كبرى” في ولاية تينيسي، التي ضربتها أمطار غزيرة وفيضانات، تسببت في مصرع 21 شخصاً على الأقل، فضلاً عن خسائر مادية ضخمة.

وقال البيت الأبيض في بيان إن الإجراء يسمح بتخصيص مساعدات فيدرالية لاستكمال جهود الدعم والإنقاذ الحكومية والمحلية في المناطق المتضررة.

وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يسمح بتوفير دعم فيدرالي لسكان مقاطعة همفريز، وعاصمتها ويفرلي.

وتتركز أكبر الأضرار الناتجة عن الكارثة الطبيعية حول ويفرلي، وهي مدينة يزيد عدد سكانها على 4 آلاف شخص، على بعد حوالي مائة كيلومتر شرق ناشفيل، عاصمة تينيسي.

ووفقاً لهيئة الأرصاد الوطنية، شهدت المنطقة يوم السبت أمطاراً قياسية لم تشهدها منذ 40 عاماً.

وأعلنت السلطات الإثنين مصرع 21 شخصاً على الأقل، بينهم 20 في ويفرلي، وفقدان حوالي 10 آخرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً