مصر تكثف حملة التطعيم قبل موجة رابعة من كورونا

مصر تكثف حملة التطعيم قبل موجة رابعة من كورونا







قالت وزيرة الصحة المصرية اليوم الاثنين إن مصر ستطعم جميع الموظفين بالدولة البالغ عددهم 4.5 مليون ضد كورونا في شهري أغسطس (آب) وسبتمبر (أيلول) مع سعيها لتسريع وتيرة التطعيم قبيل موجة رابعة محتملة من تفشي فيروس كورونا. وأضافت الوزيرة هالة زايد في مؤتمر صحفي أن معدل العدوى في البلاد ما زال منخفضاً، لكنه بدأ يزداد الأسبوع الماضي ومن المتوقع …




alt


قالت وزيرة الصحة المصرية اليوم الاثنين إن مصر ستطعم جميع الموظفين بالدولة البالغ عددهم 4.5 مليون ضد كورونا في شهري أغسطس (آب) وسبتمبر (أيلول) مع سعيها لتسريع وتيرة التطعيم قبيل موجة رابعة محتملة من تفشي فيروس كورونا.

وأضافت الوزيرة هالة زايد في مؤتمر صحفي أن معدل العدوى في البلاد ما زال منخفضاً، لكنه بدأ يزداد الأسبوع الماضي ومن المتوقع أن يستمر المنحنى التصاعدي لبعض الوقت، مشيرة إلى أن هناك زيادة كبيرة متوقعة في أواخر سبتمبر (أيلول).

وقالت “مهم للحكومة المصرية والقيادة السياسية إن احنا نعمل تكثيف” للتطعيمات خلال الفترة المقبلة”.

وأضافت أنه في إطار البرنامج سيجري أيضاً تطعيم جميع العاملين في التعليم ما قبل الجامعي وموظفي وطلاب الجامعات، الذين يزيد عددهم إجمالا على خمسة ملايين، قبل بداية العام الدراسي في أكتوبر (تشرين الأول).

وذكرت أن حوالي عشرة ملايين شخص من إجمالي سكان مصر، الذين يتجاوز عددهم بقليل المئة مليون نسمة، قاموا حتى الآن بالتسجيل عبر الإنترنت لتلقي اللقاحات وأن نحو 7.5 مليون تلقوا جرعة واحدة على الأقل.

وتسلمت مصر ملايين الجرعات من لقاحات أسترا زينيكا وسينوفارم وسينوفاك وسبوتنيك وجونسون اند جونسون المضادة لكورونا.

وقالت الوزيرة إن مصر أنتجت أيضاً 15 مليون جرعة من لقاح سينوفاك محلياً وستتلقى نحو 5.2 مليون جرعة من إنتاج فايزر ومودرنا في سبتمبر (أيلول).

وتخطط البلاد لزيادة مراكز التطعيم إلى 800 بحلول نهاية أغسطس (آب)، من 657 حالياً.

وسجلت مصر 286352 إصابة بكورونا إجمالاً حتى أمس الأحد، منها 16674 حالة وفاة. لكن مسؤولين وخبراء يقولون إن العدد الحقيقي للإصابات أعلى بكثير ولا تعكسه الأرقام الحكومية بسبب انخفاض معدلات الفحص للكشف عن الفيروس واستبعاد نتائج الفحوص الخاصة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً