عزيزي توقع عقداً بـ 23 مليون درهم مع ماك الكهروميكانيكية لتطوير المرحلة الثالثة من ريفيرا

عزيزي توقع عقداً بـ 23 مليون درهم مع ماك الكهروميكانيكية لتطوير المرحلة الثالثة من ريفيرا







أعلنت عزيزي للتطوير العقاري، المطور الخاص الرائد في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن توقيع عقد بقيمة 23 مليون درهم مع ماك الكهروميكانيكية الهندسية للمقاولات (ش.ذ.م.م.)، إحدى أشهر الشركات المتخصصة في الأعمال الميكانيكية والكهربائية وتمديدات الصرف الصحي في الدولة.

أعلنت عزيزي للتطوير العقاري، المطور الخاص الرائد في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن توقيع عقد بقيمة 23 مليون درهم مع ماك الكهروميكانيكية الهندسية للمقاولات (ش.ذ.م.م.)، إحدى أشهر الشركات المتخصصة في الأعمال الميكانيكية والكهربائية وتمديدات الصرف الصحي في الدولة.

وفي إطار الشراكة الجديدة، ستتولى «ماك» تنفيذ أعمال الهندسة والتوريد والتركيب والاختبار والتعهيد، إلى جانب تنفيذ الأعمال الميكانيكية والكهربائية والصرف الصحي لثلاثة من المباني في المرحلة الثالثة من ريفيرا، المجتمع السكني والتجاري المستوحى من النمط المعماري الفرنسي المتوسطي، والذي يجري تطويره في مدينة محمد بن راشد التي تعدّ واحدة من أكثر الوجهات جاذبية في دبي.

وقال محمد راغب حسين، المدير التنفيذي للتطوير في عزيزي: يبذل فريقنا كل جهد ممكن لدراسة وتحليل جميع خيارات الموردين في السوق، من أجل استقطاب أفضل الشركاء. ويعد التوصل إلى اتفاق مع «ماك»، انعكاساً لجهودنا الدؤوبة التي تركز على العملاء، لتقديم عقارات تتصف بأعلى مستويات الجودة، لتحقق عائداً استثمارياً متميزاً. ومن المؤكد أن خبرة هذه الشركة، إلى جانب الرؤية التي تنطلق منها عزيزي، ستؤديان إلى تعزيز حياة المقيمين في ريفيرا بمدينة محمد بن راشد، كما سيزيدنا ذلك فخراً واعتزازاً بإنجازاتنا.

وتضم محفظة «ماك» مجموعة من أشهر المشاريع على مستوى الدولة، وخلال السنوات الثلاث عشرة الماضية، تمكنت هذه الشركة من تحقيق النمو الهائل لتتحول من كيان صغير إلى شركة رائدة تحظى بالاعتراف والتقدير في مجالها، نظراً لالتزامها بتقديم أعمال عالية الجودة. وعملت هذه الشركة خلال مسيرتها مع عدد من أكبر الأسماء في الدولة، بما في ذلك وصل وداماك ومراس وماجد الفطيم وهيئة الطرق والمواصلات ودانوب ومجموعة الغرير وإلينغتون وجميرا غولف إستيت.

ويعد ريفيرا الوجهة الأنيقة على الواجهة البحرية، ويقع في قلب مدينة محمد بن راشد، وسيضم عند اكتماله 71 مبنى متوسط الارتفاع توفر مجتمعة ما يقرب من 16 ألف وحدة سكنية، كما يوجد على مقربة من جميع مراكز الأعمال والترفيه والتجزئة في المدينة.

وتم تصميم ريفيرا ليقدم نمط الحياة الفرنسي المتوسطي إلى دبي، ليس فقط من حيث الجوانب المتعلقة بالفن المعماري، وإنما أيضاً للاحتفال ببهجة الحياة والروح، كما أنه يمثل وجهة بارزة جديدة للأغراض السكنية والتجارية، مع العديد من مساحات التجزئة. ويتميز ريفيرا بوجود ثلاث مناطق، وهي: بوليفارد التجزئة الواسع، والممشى حول البحيرة حيث تنتشر هناك المطاعم والمحلات، و«لو جاردين»، المساحة الاجتماعية الواسعة الخضراء.

وفي يونيو من العام الجاري، أعلنت عزيزي عن إضافة بحيرة كريستالية بطول 2.7 كيلومتر إلى ريفيرا، وتغطي مساحة تزيد على 130,026 متراً مربعاً ستمتد عبر المجمع بأكمله، وتكون مكسوة بأرضية زرقاء رائعة يتم ملؤها بأكثر من 51.5 مليون غالون من المياه الصافية النظيفة والمحلاة، حيث يمكن للمقيمين السباحة فيها، والوصول إليها بسهولة عبر الممشى المحيط بها الذي سيضم أيضاً مجموعة متنوعة من المطاعم والمحلات، ما سيجعل من البحيرة مساحة حيوية تتيح للسكان الاستمتاع بالنزهات على ضفافها التي تحاكي شاطئ البحر، للاستمتاع بالحمامات الشمسية في أجواء من الهدوء والاسترخاء.

ومن أهم ما يميز ريفيرا موقعه الاستراتيجي قرب ميدان ون مول الذي يجري تطويره حالياً، ومضمار ميدان الذي يستضيف كأس دبي العالمي، إضافة إلى أهم الوجهات في دبي، ليكون ريفيرا بحق أحد أبرز المشاريع التي تطورها عزيزي في دبي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً