الجيش الإسرائيلي: مستعدون لمعركة واسعة ضد ايران

الجيش الإسرائيلي: مستعدون لمعركة واسعة ضد ايران







أكد ممثلون عن الجيش الإسرائيلي أمام رئيس الحكومة نفتالي بينيت أن القيادة مستعدة اليوم لمعركة واسعة ضد إيران. ونقل موقع “i24” الإخباري عن تقرير لموقع “والا” الإسرائيلي أن هذه التقرير أتى بعد سلسلة نقاشات أجراها الجيش في وزارة الأمن خلال الستة أشهر الماضية ونقاش معمق بين وزير الأمن بيني غانتس ووزير المالية أفيغدور ليبرمان حول ميزانية…




عناصر من الجيش الإسرائيلي (أرشيف)


أكد ممثلون عن الجيش الإسرائيلي أمام رئيس الحكومة نفتالي بينيت أن القيادة مستعدة اليوم لمعركة واسعة ضد إيران.

ونقل موقع “i24” الإخباري عن تقرير لموقع “والا” الإسرائيلي أن هذه التقرير أتى بعد سلسلة نقاشات أجراها الجيش في وزارة الأمن خلال الستة أشهر الماضية ونقاش معمق بين وزير الأمن بيني غانتس ووزير المالية أفيغدور ليبرمان حول ميزانية الأمن والزيادة المطلوبة من أجل الوقوف أمام التحديات المستقبلية، كما تم الوصول إلى تك الخلاصة بعد نقاش برئاسة رئيس الحكومة نفتالي بينيت حول النووي الإيراني.

وبحسب التقرير، استعرض ممثلو الجيش مستوى كفاءة “متوسطة” لشن حملة واسعة ضد إيران (مع أو بدون اتفاق نووي مع الولايات المتحدة) والذي يشمل هجمات جوية.

وذكر التقرير أن الجيش الإسرائيلي وجهاز الموساد شددا على الحاجة لبناء عدد متنوع من البرامج، لأنه في حال وقعت الولايات المتحدة على اتفاق مع إيران، فإن هذا سيلزم إسرائيل الاستعداد بشكل عملي بصورة مختلفة تماماً، وليس بشكل ضروري ضربات جوية مثل الهجوم على المفاعل النووي في العراق. وأوضح مسؤول أمني كبير بما يتعلق بالشرعية الدولية والقدرة العملياتية الإسرائيلية:”إن وقع الايرانيون على الاتفاق؟ ستكون هناك مشكلة تنفيذ هجوم جوي”.

بناء على ذلك، طرحت طلبات الجيش الاسرائيلي والموساد بمواضيع بناء قوة عسكرية والمصادقة على الخطط، بشكل منفصل أو بصورة مندمجة، والتي تهدف إلى تشويش، تأخير، ردع وإحباط المشروع النووي، أيضاً النشاط الإيراني في الشرق الأوسط.

وتم التوضيح لجميع المشاركين في النقاش إن النشاط ضد إيران سيتطلب تطوير أدوات استخباراتية دقيقة تكلف أموالاً طائلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً