قادة القطاع المصرفي يستعرضون استراتيجية التوطين

قادة القطاع المصرفي يستعرضون استراتيجية التوطين







استضاف معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، فعاليته السنوية للتواصل مع مديري إدارات الموارد البشرية، تحت عنوان «تنفيذ استراتيجية التوطين في قطاع المصارف».

استضاف معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، فعاليته السنوية للتواصل مع مديري إدارات الموارد البشرية، تحت عنوان «تنفيذ استراتيجية التوطين في قطاع المصارف».

وغطت الفعالية، التي جمعت أكثر من 30 مديراً للموارد البشرية والتوطين، التحديات التي يواجهها قطاع المصارف، إضافة إلى الفرص الناشئة. وناقش الحاضرون الممارسات المثلى للموارد البشرية في تمكين القوى العاملة، وسلطوا الضوء على ضرورة إدراج وحدات تعلم تقوم على الكفاءة، ضمن استراتيجياتهم المتعلقة بالتوظيف والاستبقاء من أجل ضمان النمو المستدام. وخلال الفعالية، تحدث شهاب الزعابي رئيس قسم التراخيص في المصرف المركزي، عن آخر المستجدات الهامة، في ما يتعلق بنظام التوطين بالنقاط، الذي طرحه المصرف، بهدف توفير الفرص للمواطنين الإماراتيين في القطاع المصرفي والمالي.

وقال هشام عبد الله القاسم رئيس مجلس إدارة المعهد: يركز المعهد على تقييم الفرص الناشئة في القطاع، وتوفير المساقات المناسبة، لتمكين الجيل التالي من المصرفيين، إلى جانب تمكين القوى العاملة في الوقت الحاضر. ومن خلال فعاليتنا السنوية للتواصل مع مديري إدارات الموارد البشرية، يسعدنا أن نلتقي مع شركائنا، ونتعرف إلى سبل خدمتهم بشكل أفضل.

وقال جمال الجسمي مدير عام المعهد: نلتزم بالإسهام في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة، التي تهدف إلى بناء اقتصاد قائم على المعرفة، عن طريق إتاحة التدريب للإماراتيين في قطاع المصارف. وسعياً إلى بلوغ هذه الغاية، نهدف إلى الالتقاء بصفة مستمرة، مع جهاتنا المعنية، للتعرف إلى ما يجب اتخاذه من خطوات مستقبلية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً