الموارد الطبيعية بالفجيرة تنال الآيزو BCM في إدارة استمرارية الأعمال

الموارد الطبيعية بالفجيرة تنال الآيزو BCM في إدارة استمرارية الأعمال







كشف المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية عن حصول المؤسسة على شهادة الآيزو  BCM الخاصة بنظام إدارة استمرارية الأعمال، لمرونتها الفاعلة في  التعامل مع الظروف الطارئة والحفاظ على استمرارية أنشطتها الأساسية والضرورية رغم التحدّيات.

كشف المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية عن حصول المؤسسة على شهادة الآيزو BCM الخاصة بنظام إدارة استمرارية الأعمال، لمرونتها الفاعلة في التعامل مع الظروف الطارئة والحفاظ على استمرارية أنشطتها الأساسية والضرورية رغم التحدّيات.

تخصص

وأكد قاسم أن المؤسسة شكّلت أول فريق متخصّص ومدرّب على إدارة استمرارية الأعمال ومتمكّن من تدريب فرق العمل الأخرى، وذلك عبر تأهيل 25 من كوادرها ضمن برنامج تدريبي مكثّف «أخصائي استمرارية الأعمال»، تم خلاله التركيز على محاور هامة في بيان مبادئ إدارة استمرارية الأعمال و فوائدها ونطاق تطبيقها، إلى جانب التوعية بالخطوات اللاحقة والأدوار والمسؤوليات الخاصة بالفريق، بغرض إعداد كوادر فعّالة قادرة على إدارة استمرارية الأعمال بما يضمن استدامة تقديم كافة الخدمات وفق أعلى مستويات الجودة والكفاءة مما أهّلها للحصول على شهادة الآيزو BCM.

وأشار قاسم إلى أن هذا الإنجاز يمثّل إضافة قيّمة إلى سجل المؤسسة ودليلاً على نهجها في الاستمرارية دون توقف رغم التحديات، وانعكاساً للتطوير المستمر للآليات التي تتّبعها في تبنّي المبادرات التي من شأنها الارتقاء بالأداء المؤسسي بما يواكب تطلعات إمارة الفجيرة لاستباق التحديات وتطوير الخدمات وتحسينها في أساليب العمل كافة.

ولفت بأن المؤسسة قطعت خطوات نوعية في إعداد وتطبيق برنامج استمرارية الأعمال لتحديد وتوثيق قدرة المؤسسة على الاستمرار في الأعمال التي تتلاءم مع المتغيرات الحالية والمستقبلية، من خلال التركيز على أداء الأنشطة والخدمات الحيوية والضرورية أثناء الطوارئ، إبتداءً من إطلاق خطة لبناء المرونة بين فرق العمل لرفع قدرتهم على الاستجابة الفعالة لضمان استمرارية العمليات والخدمات الرئيسية لجميع المعنيين في حالة أي طارئ.

قنوات التواصل

وقال: أن المؤسسة التزمت بتعزيز فرص و قنوات التواصل المستمر مع المستفيدين و نشر الوعي بآليات ومتطلبات تطبيق نظام إدارة استمرارية الأعمال بشكل يضمن تحقيق الاستقرار في الأداء المؤسسي، مع الحرص على تغذية الكوادر بثقافة استمرارية الأعمال بشكل دوري لتكون ثقافة راسخة تُعبّر عن مسؤوليتهم والتزامهم تجاه تطبيق ما ورد في خطة البرنامج، إلى جانب إجراء الاختبارات اللازمة لضمان فعالية الخُطط المعتمدة من أجل نجاح الخطط المستقبلية و تحقيق تنميةٍ مستدامة.

والجدير بالذكر أن المؤسسة أطلقت عدّة مبادرات منذ بداية أزمة كوفيد-19 منها تشكيل فريق مساند لإدارة الأزمات والطوارئ في إمارة الفجيرة، وإصدار دليل الإجراءات الإحترازية الخاص بعملياتها وتطبيق العمل عن بُعد، الأمر الذي مكّنها من تحقيق أهدافها و نجاحها في استمرارية أعمالها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً