8 أسباب تدفعك لتخصيص أيام لا تتناول فيها اللحوم

8 أسباب تدفعك لتخصيص أيام لا تتناول فيها اللحوم







لطالما ارتبط الميل إلى تناول اللحوم، وخاصة الأنواع الحمراء والمعالجة بزيادة خطر الإصابة بمجموعة من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب وسرطان الأمعاء. وأظهرت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة أكسفورد أن المشاركين الذين تناولوا اللحوم الحمراء والمعالجة ثلاث مرات أو أكثر في الأسبوع، كانوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض نقص تروية القلب والالتهاب الرئوي، والسكري…




 تعبيرية


لطالما ارتبط الميل إلى تناول اللحوم، وخاصة الأنواع الحمراء والمعالجة بزيادة خطر الإصابة بمجموعة من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب وسرطان الأمعاء.

وأظهرت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة أكسفورد أن المشاركين الذين تناولوا اللحوم الحمراء والمعالجة ثلاث مرات أو أكثر في الأسبوع، كانوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض نقص تروية القلب والالتهاب الرئوي، والسكري وأمراض الرتج، وأورام القولون.

كما وجدت الدراسة أن الاستهلاك العالي للدواجن يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة التهاب المعدة والاثني عشر (التهاب الأمعاء الدقيقة) ومرض الرتج (الذي يؤثر على الأمعاء الغليظة) وأمراض المرارة والسكري.

وإلى جانب تجنب الأمراض السابقة، فيما يلي مجموعة من الأسباب التي تدفعك لتخصيص أيام في الأسبوع لا تتناول فيها اللحوم، بحسب صحيفة الإندبندنت البريطانية:

توفير المال
قد يكون تناول اللحوم، وخاصة اللحوم ذات النوعية الجيدة مكلفًا. من ناحية أخرى، تميل الخضار والبقول والحبوب إلى أن تكون ذات سعر منخفض، بينما لا تزال مغذية.

ستشجعك على أن تكون أكثر إبداعًا في المطبخ
ليس هناك الكثير من الأشياء التي تحتاج إلى القيام بها مع شريحة لحم. ولكن عندما يتعلق الأمر بالخضروات مثل الباذنجان والكرفس والفطر – فهناك الكثير الذي يمكنك القيام به، والمزيد من النكهات والوصفات التي يمكنك تطبيقها.

فرصة لتجربة خضروات لم تكن لديك من قبل
عند التوقف عن تناول اللحوم تبدأ بالتفكير بوصفات جديدة، وتصبح أكثر ميلا لتجربة خضروات جديدة لم تتعرف على طعمها من قبل، وقد تحمل الكثير من الفوائد بالإضافة إلى نكهتها الجديدة المميزة.

تعليم الأطفال أهمية الخضروات
من الضروري أن يعرف أطفالك أهمية تناول الخضروات والقيمة الغذائية الكبيرة التي تقدمها لأجسامهم. ومن خلال طهي الخضروات بشكل متكرر، يعتاد عليها الأطفال ويصبحون أكثر تقبلاً لها.

تناول أطعمة صديقة للبيئة
يمكن أن يساعد خفض استهلاك اللحوم في دعم جهود تغير المناخ، وتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، وتقليل كمية الموارد – مثل المياه والأراضي، بما في ذلك أحواض الكربون الطبيعية الحيوية – المستخدمة في إنتاجها.

دعم التنوع البيولوجي
يمكن أن يساعد تناول كميات أقل من اللحوم في تقليل تدهور الموائل وإزالة الموائل البرية، ومع اختيار الخضار العضوية حيثما أمكن ذلك يعني دعم الزراعة الخالية من مبيدات الآفات، وهذا بدوره مفيد للنحل والحشرات الملقحة الأخرى.

فرصة لدعم منتجي الخضار
يعاني الكثير من الفلاحين والمزارعين من ضعف مبيعاتهم على مدار العام، ومن خلال شراء الخضروات يمكنك تقديم الدعم لهم وتشجيعهم على إنتاج المزيد من الأطعمة الصحية.

استضافة أصدقائك النباتيين
لن تشعر بالحرج من استضافة أصدقائك النباتيين، حيث ستكون قادراً على تحضير الكثير من الأطباق الشهية والمغذية من الخضروات والأطعمة النباتية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً