الآلاف يكافحون حرائق الغابات المستعرة في روسيا

الآلاف يكافحون حرائق الغابات المستعرة في روسيا







يكافح آلاف الأشخاص حرائق الغابات والبراري المستعرة في روسيا ولا سيما في شرقى سيبيريا. وفي جمهورية ياقوتيا الروسية المعروفة أيضاً باسم ساخا، توجد هناك 196 من حرائق الغابات المستعرة والتي تؤثر على مساحة 288460 هكتار وهي مساحة تزيد على مساحة لوكسمبورغ، وذلك حسبما أعلنت السلطات الروسية اليوم السبت.وتخضع حالياً المنطقة ذات الكثافة السكانية المنخفضة لحالة طوارئ…




الحرائق تلتهم غابات روسيا (أرشيف)


يكافح آلاف الأشخاص حرائق الغابات والبراري المستعرة في روسيا ولا سيما في شرقى سيبيريا.

وفي جمهورية ياقوتيا الروسية المعروفة أيضاً باسم ساخا، توجد هناك 196 من حرائق الغابات المستعرة والتي تؤثر على مساحة 288460 هكتار وهي مساحة تزيد على مساحة لوكسمبورغ، وذلك حسبما أعلنت السلطات الروسية اليوم السبت.

وتخضع حالياً المنطقة ذات الكثافة السكانية المنخفضة لحالة طوارئ.

وفي الوقت ذاته أرسلت منظمة غرينبيس المناصرة لحماية البيئة متطوعين إلى المنطقة ، من أجل حماية الحديقة الوطنية الشهيرة بأعمدتها، والتي أصبحت أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو منذ عام 2012.

وتقول منظمة غرينبيس إن الوضع سيء بشكل خاص هذا العام في المنطقة التي يصعب الوصول إليها.

وفي جميع أنحاء روسيا، سجلت وكالة حماية الغابات 264 حريقاً في الغابات كما أدرجت مناطق متضررة تبلغ مساحتها 325526 هكتار.

تم نشر أكثر من 4700 من الأفراد ومئات المركبات و 25 طائرة ومروحية لإخماد الحرائق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً