واشنطن ترفض كشف وجهة قواتها التي تغادر أفغانستان

واشنطن ترفض كشف وجهة قواتها التي تغادر أفغانستان







رفض المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون” جون كيربي، كشف وجهة الطائرات التي تغادر أفغانستان وعلى متنها قوات أمريكية منسحبة من هذا البلد.

رفض المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون” جون كيربي، كشف وجهة الطائرات التي تغادر أفغانستان وعلى متنها قوات أمريكية منسحبة من هذا البلد.

وذكر كيربي في الإيجاز اليومي، اليوم “الجمعة”، أن هدف الإدارة الأمريكية الحالي “هو إتمام انسحاب القوات بحلول سبتمبر، لكننا نعتقد أننا يمكن أن نقوم بذلك نهاية أغسطس”.

وأوضح: “لن نعطي أي معلومات عن وجهة الطائرات التي تغادر أفغانستان”.

وكشف المتحدث باسم البنتاغون أن تسليم قاعدة “باغرام” يعد “محطة مفصلية في انسحابنا من أفغانستان”، مبرزا أن “تأمين مطار حامد كرزاي لا يزال نقطة عالقة، ما زلنا لا نعلم حجم القوات التي يمكن الإبقاء عليها لهذا الغرض”.

كما أشار إلى أن الجنرال مكنزي سيستلم مهام القوات الأمريكية في أفغانستان، بدلاً من قائد القوات حالياً الجنرال سكوت ميلر.

كما قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، إن واشنطن تتوقع أن تنتهي عملية الانسحاب من أفغانستان نهاية أغسطس المقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً