وزير إماراتي: نعمل على توسيع مجالات استثماراتنا في تايلند

وزير إماراتي: نعمل على توسيع مجالات استثماراتنا في تايلند







عقد وزير دولة الإمارات أحمد علي الصايغ، ونائب وزير خارجية مملكة تايلاند فيجافات إيزرابهاكي، أمس الأربعاء، الاجتماع الثاني للجنة الإماراتية التايلاندية المشتركة، الذي تم عبر الاتصال المرئي. وجرى خلال اللقاء بحث التعاون والتنسيق بين البلدين في مختلف الجوانب، وسبل تطوير العلاقات الثنائية، بالإضافة إلى بحث العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.تقدم مستمروأشار الصايغ خلال اللقاء إلى أن…




alt


عقد وزير دولة الإمارات أحمد علي الصايغ، ونائب وزير خارجية مملكة تايلاند فيجافات إيزرابهاكي، أمس الأربعاء، الاجتماع الثاني للجنة الإماراتية التايلاندية المشتركة، الذي تم عبر الاتصال المرئي.

وجرى خلال اللقاء بحث التعاون والتنسيق بين البلدين في مختلف الجوانب، وسبل تطوير العلاقات الثنائية، بالإضافة إلى بحث العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

تقدم مستمر
وأشار الصايغ خلال اللقاء إلى أن “العلاقات بين دولة الإمارات وتايلاند في تقدم مستمر منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية قبل 45 عاماً، مؤكداً وجود العديد من الفرص والإمكانيات لتطويرها وتعزيزها ودفعها إلى الأمام في مختلف المجالات، بما في ذلك زيادة التدفقات الاقتصادية والثقافية، لما فيه مصلحة البلدين”.

وأشار الصايغ إلى أن “النمو الإجمالي في التجارة البينية غير النفطية وتوسيع العلاقات الاستثمارية الحالية، مؤكداً وجود العديد من الفرص لزيادة التعاون بين الجانبين في هذا الصدد”.

وأضاف: “الإمارات كانت وستظل من الدول الرئيسية المستثمرة في القطاعات الهامة في تايلاند، بما في ذلك السياحة والضيافة والعقارات، كما إنها ترغب في توسيع هذه الاستثمارات لتشمل مجموعة من المجالات الأخرى مثل الغذاء والزراعة والتصنيع والطاقة المتجددة والتكنولوجيا”.

كما أعرب أحمد علي الصايغ عن شكره وتقديره للدعم الذي قدمته تايلاند طوال فترة رئاسة دولة الإمارات لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي (IORA)، كما أشار إلى التزام دولة الإمارات بتوسيع تعاونها مع رابطة دول جنوب شرق آسيا (ASEAN).

تعزيز التعاون
من جانبه، قدم إيزرابهاكي الشكر إلى دولة الإمارات على استضافة الاجتماع، وأكد حرص حكومة بلاده على تعزيز التعاون مع دولة الإمارات، مشيراً إلى أن الاجتماع مكّن الجانبين من مناقشة أهم القضايا السياسية والاقتصادية ذات الاهتمام المشترك.

وأقر الجانبان بأن عقد الاجتماع على ضوء جائحة كوفيد-19 يعكس روح الصداقة بين قيادتي وشعبي البلدين وحرصهما على دفع العلاقات الثنائية قدما في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً