عقوبات أمريكية على شبكة لفيلق القدس الإيراني تدعم ميليشيا الحوثي في اليمن

عقوبات أمريكية على شبكة لفيلق القدس الإيراني تدعم ميليشيا الحوثي في اليمن







أعلنت الولايات المتحدة الخميس، فرض عقوبات على سعيد أحمد محمد الجمل، وأفراد وكيانات أخرى منخرطة في شبكة دولية يستخدمها لدعم مالي بلغ عشرات الملايين من الدولارات للحوثيين، بالتعاون مع كبار المسؤولين من فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، حسب بيان لوزارة الخارجية الأمريكية. وأضاف البيان “يبيع هؤلاء الوسطاء وهذه الشركات الوهمية من شبكة الجمل السلع، مثل …




عناصر من ميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن (أرشيف)


أعلنت الولايات المتحدة الخميس، فرض عقوبات على سعيد أحمد محمد الجمل، وأفراد وكيانات أخرى منخرطة في شبكة دولية يستخدمها لدعم مالي بلغ عشرات الملايين من الدولارات للحوثيين، بالتعاون مع كبار المسؤولين من فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، حسب بيان لوزارة الخارجية الأمريكية.

وأضاف البيان “يبيع هؤلاء الوسطاء وهذه الشركات الوهمية من شبكة الجمل السلع، مثل النفط الإيراني، في جميع أنحاء الشرق الأوسط وخارجه، ثمّ يحولون جزءاً كبيراً من الإيرادات إلى الحوثيين في اليمن، نفرض عقوبات على الجمل وفقًا للأمر التنفيذي 13224، بصيغته المعدلة، لأنه ساعد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني مادياً أو رعاه أو دعمه مالياً أو مادياً أو تقنياً أو بالسلع أو بالخدمات”.

أما العقوبات الـ 11 الأخرى ضد أفرادا وشركات وسفينة، فلإنهم يلعبون أدواراً رئيسية في هذه الشبكة غير الشرعية” وأحدهم، حسب البيان، عضو في فيلق القدس وساعد الجمل في شراء السفن وتسهيل شحنات الوقود وتحويل الأموال للحوثيين.

ويخضع هؤلاء الأفراد والكيانات والسفينة الأحد عشر للعقوبات بسبب ارتباطهم بالجمل وأجزاء أخرى من الشبكة.

ودعا البيان الحوثيين لقبول وقف إطلاق النار، وجاء فيه “حان الوقت ليقبل الحوثيون وقف إطلاق النار وأن تستأنف جميع الأطراف المحادثات السياسية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً