رخص برأس الخيمة للأنشطة الإعلانية التجارية لمؤثري التواصل الاجتماعي

رخص برأس الخيمة للأنشطة الإعلانية التجارية لمؤثري التواصل الاجتماعي







أصدرت دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة، أمس، التعميم الإداري (12) لسنة 2021، بشأن ترخيص مشاهير ومؤثري مواقع التواصل الاجتماعي في مجال ممارسة الأنشطة التجارية.

أصدرت دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة، أمس، التعميم الإداري (12) لسنة 2021، بشأن ترخيص مشاهير ومؤثري مواقع التواصل الاجتماعي في مجال ممارسة الأنشطة التجارية.

وألزم البند الأول مؤثري ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي الذين يمارسون الأنشطة الإعلانية على أسس تجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي في إمارة رأس الخيمة بتوفيق أوضاعهم، وذلك بالحصول على التراخيص اللازمة لمباشرة النشاط من قبل إدارة التراخيص الإعلامية بوزارة الثقافة والشباب، والحصول على رخصة مزاولة نشاط اقتصادي من دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة.

ووفقاً للبند الثاني في التعميم، تتولى إدارة الرقابة التجارية إجراء الرقابة اللازمة وتحرير مخالفة ممارسة نشاط اقتصادي بدون ترخيص ضد مؤثري ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي في مجال الإعلانات التجارية غير الملتزمين بالتسجيل والحصول على الموافقات اللازمة لمزاولة النشاط، وفي حال عدم الامتثال يتم تحرير بلاغات جزائية ضد المخالفين للنيابة العامة لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

وقال محمد المحمود مساعد المدير، مدير إدارة تطوير الأعمال في دائرة التنمية الاقتصادية برأس الخيمة، إن التعميم يستهدف حماية الجمهور من أية إعلانات لا تتوافق مع المعايير المعمول بها في هذا الشأن، وتطوير وتنظيم النشاط الإعلاني، باعتباره صناعة فاعلة تسهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في الدولة، ضمن مجموعة من المعايير القانونية والاجتماعية والأخلاقية.

وأشار إلى أن الدائرة تقدم نوعين من التصاريح، الأول يكون ترخيص المؤثرين من داخل إمارة رأس الخيمة، والثاني يشمل تصريحاً مؤقتاً للمؤثرين من خارج الإمارة، مؤكداً أن المنشآت التجارية التي ترغب في الإعلان عن منتجاتها تكون ملزمة بأخذ تصريح مسبق للإعلان عن ذلك عبر وسائل الإعلان المختلفة وخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلى جانب تصريح المؤثرين لضمان الشفافية والتأكد من قيمة التخفيض والالتزام بشروط الإعلان، وأن يكون حقيقياً وغير مبالغ فيه، وألا يتضمن أو يحتوي على ادعاءات غير صحيحة أو مضللة، وكل ما ينطوي على شبهة الغش والتضليل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً