مجمع زايد التعليمي بالبرشاء يتسع لـ 3300 طالب وطالبة

مجمع زايد التعليمي بالبرشاء يتسع لـ 3300 طالب وطالبة







يدخل مجمع زايد التعليمي في منطقة البرشاء بدبي، الخدمة مطلع العام الدراسي المقبل، والذي يتسع لـ 3300 طالب وطالبة في الحلقتين الثانية والثالثة (من الصف الخامس حتى الثاني عشر).

ff-og-image-inserted

يدخل مجمع زايد التعليمي في منطقة البرشاء بدبي، الخدمة مطلع العام الدراسي المقبل، والذي يتسع لـ 3300 طالب وطالبة في الحلقتين الثانية والثالثة (من الصف الخامس حتى الثاني عشر).

وتفقد وزير التربية والتعليم، حسين الحمادي، ووزيرة دولة لشؤون التعليم العام، جميلة المهيري، اليوم، المجمع، للوقوف على مستويات الإنجاز به، والاطلاع على مرافقة ومدى جاهزيته، لبدء الدراسة.

وأفادت وزارة التربية والتعليم في تصريحات صحافية، بأن المجمع يعد مشروعاً تعليمياً نوعياً للطلبة، إذ يوفر بيئة تعلم مستدامة، ويتكون من مبنيين منفصلين للذكور والاناث، ويأتي في إطار خطة شاملة أعدتها وزارة التربية والتعليم لإنشاء مجمعات تعليمية بمواصفات عالمية رائدة، على مستوى الدولة وفق مواصفات عالمية.

وتبلغ مساحة مجمع زايد التعليمي 42663 مترا مربعا ويتسع ل 3300 طالب وطالبة (حلقة ثانية وثالثة) ويحتوي على 69 فصلا دراسيا و 59 مختبرا، ومكتبتان، وحضانة للعاملين في المدرسة، علاوة على ملاعب رياضية معدة بأحدث المواصفات، ومسطحات خضراء، وغيرها من المرافق الأخرى.

وأنجزت الوزارة خلال الفترة الماضية مجموعة من المدارس بمواصفات عصرية، وتواصل جهودها في خطط النقل والإحلال للمدارس المتبقية، وتحويلها إلى مجمعات تعليمية تخدم المناطق السكنية المختلفة، لا سيما ذات الكثافة السكانية العالية، وذلك تحقيقاً لمجموعة من المكاسب التربوية والتعليمية؛ والاجتماعية.

وتوفر المجمعات التعليمية الجديدة مجموعة من المختبرات التي يتطلبها منهج المدرسة الإماراتية كمختبرات العلوم الصحية، والروبوت، والتـصنيع، والفيزياء، والكيمياء، والأحياء، والتصميم والتكنولوجيا، والاقتصاد المنزلي، والتكنولوجيا والابتكار، والكمبيوتر، وغرف الأنشطة.

كما توفر المجمعات التعليمية المستحدثة، مختبرات محاكاة إدارة الأعمال، ومختبرات المشاريع، ومختبر الإنتاج الإعلامي، ومراكز مصادر التعلم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً