وزير الخارجية الفرنسي: “الإرهاب ليس قدراً محتوماً”

وزير الخارجية الفرنسي: “الإرهاب ليس قدراً محتوماً”







قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الخميس: “آفة الإرهاب ليست قدراً محتوماً”، وذلك خلال مشاركته في افتتاح الأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب في كوت ديفوار. وأكد لودريان أثناء افتتاح الأكاديمية في جاكفيل قرب أبيدجان مع رئيس الوزراء الإيفواري باتريك أتشي ووزير دفاعه تيني براهيما واتارا: “آفة الإرهاب ليست قدراً محتوماً في إفريقيا أو في أي مكان آخر، إنها …




وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان (أرشيف)


قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الخميس: “آفة الإرهاب ليست قدراً محتوماً”، وذلك خلال مشاركته في افتتاح الأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب في كوت ديفوار.

وأكد لودريان أثناء افتتاح الأكاديمية في جاكفيل قرب أبيدجان مع رئيس الوزراء الإيفواري باتريك أتشي ووزير دفاعه تيني براهيما واتارا: “آفة الإرهاب ليست قدراً محتوماً في إفريقيا أو في أي مكان آخر، إنها تهديد يجب أن نكافحه، وهو ما سنواصل فعله في منطقة الساحل، معاً”.

وأضاف وزير الخارجية الفرنسي “نفعل ذلك بتماسك وبروح عملية بتعبئة أفضل المتخصصين”، وتابع “نعلم أن مسؤوليتنا هي أن نقاتل معاً هذا العدو المشترك الذي تعنينا انتهاكاته في منطقة الساحل بشكل مباشر، لأنه على خريطة التهديدات تمثل منطقة الساحل الحدود الجنوبية لأوروبا، والحدود الشمالية لدول خليج غينيا”.

ويُذكر أن الرئيسين الفرنسي إيمانويل ماكرون والإيفواري الحسن واتارا، أعلنا رسمياً في نوفمبر(تشرين الثاني) 2017 على هامش قمة للاتحادين الإفريقي والأوروبي في أبيدجان، مشروع “الأكاديمية الدولية لمكافحة الإرهاب” في غرب إفريقيا، حيث يشهد الكثير من البلدان هجمات إرهابية للقاعدة في المغرب الإسلامي، وداعش، وبوكو حرام.

وأضاف الوزير الفرنسي “بدعم من فرنسا والأوروبيين والمجتمع الدولي، على دول المنطقة أن تكثف تعاونها العسكري والأمني والقضائي، والعمل بالقوة والمعايير الصارمة نفسها على كل جوانب مكافحة الإرهاب”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً