آخر الأخبار العاجلة

محمد بن زايد: الإمارات حريصة على تعزيز العلاقات مع كندا تتويج «الزعيم» على عرش المحترفين ضياء سبع يودّع النصر زوج شمام ياباني بـ 3 ملايين ين غريغوري: فخور بما قدمته مع الوحدة أروابارينا للاعبي الأبيض: تمسكوا بفرصة التأهّل إلى كأس العالم «وابل نيزكي» متوقع الأسبوع المقبل مستخدمو «المحمول» في المشتريات يفرطون بالإنفاق 4 محاور رئيسة ترتكز عليها الحكومات في عالم اليوم مليون و200 ألف درهم تعويضاً لعامل أصيب بعاهة مستديمة

image

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، في قصر الإمارات بأبوظبي، وفد الاتفاق الإبراهيمي للسلام من القادة ورجال الأعمال والإعلام الإنجيليين.

واستعرض سموه ووفد القادة الإنجيليين برئاسة جويل روزنبرغ، عددا من الملفات والقضايا المهمة ومنها التسامح والتعايش السلمي وأهمية نشر هذه القيم السامية في العالم أجمع.

كما جرى تبادل وجهات النظر بشأن أهمية الاتفاق الإبراهيمي للسلام في فتح آفاق أرحب لتحقيق السلام في المنطقة، والاستفادة من الفرص المتاحة لتعزيز التعاون المشترك في المجالات كافة.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، بوفد الاتفاق الإبراهيمي للسلام من القادة الإنجيليين، مؤكدا أهمية تعزيز العمل المشترك من أجل الاستفادة من الفرص المتاحة لتحقيق التنمية والتطور المستدام لشعوب المنطقة.

كما أكد سموه أن السلام يقود إلى الاستقرار والتنمية وبناء مجتمعات ترتكز على قيم التسامح والتعايش والأخوة الإنسانية، مشيرا إلى أن دولة الإمارات حريصة على التعاون مع أشقائها وأصدقائها في المنطقة والعالم من أجل تحقيق هذه الغايات النبيلة وترسيخ دعائم السلم والأمن والاستقرار في المنطقة.

وأشاد سموه بالدور الذي يقوم به وفد الاتفاق الإبراهيمي للسلام من القادة الإنجيليين في التأكيد على الفرص الواعدة المتاحة لدول الاتفاق الإبراهيمي للتعاون والشراكة من أجل مستقبل يزخر بالاستقرار والتنمية لشعوبهم.

من جانبهم أكد أعضاء الوفد على المكانة الرائدة التي تحظى بها دولة الإمارات كمنارة عالمية للتسامح والتعايش والأخوة الإنسانية، مشيدين بالجهود البارزة والمهمة التي تقوم بها الدولة لتحقيق السلام والأمن والاستقرار في المنطقة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-04-27-1.4423223

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single