السجواني : الدلائل تؤكد أن الإمارات تسير نحو التعافي من كورونا

السجواني : الدلائل تؤكد أن الإمارات تسير نحو التعافي من كورونا







قال أخصائي طب الأسرة في وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، عضو الفريق الوطني للتوعية بفيروس كورونا الدكتور عادل السجواني: “نحن في دولة الإمارات نسير بخطوات متسارعة نحو مرحلة التعافي من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وذلك بفضل توجيهات القيادة الحكيمة وجهود خط الدفاع الأول، وتكاتف المواطنين والمقيمين والتزامهم بالتعليمات والإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة من قبل الجهات …




alt


قال أخصائي طب الأسرة في وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، عضو الفريق الوطني للتوعية بفيروس كورونا الدكتور عادل السجواني: “نحن في دولة الإمارات نسير بخطوات متسارعة نحو مرحلة التعافي من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وذلك بفضل توجيهات القيادة الحكيمة وجهود خط الدفاع الأول، وتكاتف المواطنين والمقيمين والتزامهم بالتعليمات والإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة من قبل الجهات المختصة”.

وأكد السجواني في تصريح خاص ، أن الاستراتيجيات التي تتبعها الدول في التعامل مع فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، تختلف من دولة إلى أخرى فهي تتنوع بين الحضر الجزئي والكلي، والانفتاح الاقتصادي والسياحي مع الأخذ بالإجراءات الوقائية والاحترازية وتلقيح أكبر عدد من السكان، وهو الأمر الذي انتهجته الإمارات، وجعل تجربتها في التعامل مع الوباء من التجارب الناجحة عالمياً، التي تمثل نموذجاً يحتذى به عالمياً.
ولفت إلى أن الإمارات اتخذت استراتيجية التقصي عبر تكثيفها عمليات الفحص (PCR)، للكشف عن حالات الإصابة، حيث تعتبر الدولة من بين أكثر الدول العالمية بإجمالي الفحوصات مقارنة بعدد السكان، والتي بلغت 474 لكل 100ألف نسمة، فيما واصلت نجاحها في التركيز على تلقيح سكان الدولة لتكون ثاني دولة عالمية في عدد اللقاحات، مشيراً إلى أن تكثيف الفحوصات واللقاحات بالتزامن مع الانفتاح الاقتصادي والسياحي يمثل تجربة ناجحة للدولة.
ولفت إلى أن انخفاض معدل الإصابات والوفيات مؤخراً، مؤشر على نجاح اللقاحات في الوقاية من الوباء، والتي تصل لغاية 90%، مؤكداً أنه وبالرغم من عدم اختيار الإمارات الحظر الكلي إلا أن الحالات في انخفاض مستمر، ما يعكس نجاح الدولة في التعامل مع الوباء، وشعار الدولة (يداً بيد نتعافى)، لم يكن مجرد شعار بل رافقه عمل جاد واستراتيجية واضحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً