مقتل 6 معارضين للانقلاب في ميانمار

مقتل 6 معارضين للانقلاب في ميانمار







قتل ستة متمرّدين خلال أيام من الاشتباكات في ميانمار، وفق ما أفادت قوة دفاعية مناهضة للمجلس العسكري ومكوّنة من مدنيين الأحد. وتهز اضطرابات ميانمارمنذ أطاح الجيش بالزعيمة السياسية المدنية أونغ سان سو تشي في انقلاب في الأول من فبراير (شباط)، ما أشعل انتفاضة واسعة سعت السلطات إلى إخمادها بالقوة.وشكل بعض أفراد الحراك المناهض للمجلس العسكري …




عناصر في جيش ميانمار (أرشيف)


قتل ستة متمرّدين خلال أيام من الاشتباكات في ميانمار، وفق ما أفادت قوة دفاعية مناهضة للمجلس العسكري ومكوّنة من مدنيين الأحد.

وتهز اضطرابات ميانمارمنذ أطاح الجيش بالزعيمة السياسية المدنية أونغ سان سو تشي في انقلاب في الأول من فبراير (شباط)، ما أشعل انتفاضة واسعة سعت السلطات إلى إخمادها بالقوة.

وشكل بعض أفراد الحراك المناهض للمجلس العسكري الحاكم ميليشيات محلية مزودة بأسلحة منزلية الصنع لحماية بلداتهم من قوات الأمن التي قتلت 796 مدنياً على الأقل وسجنت نحو 4 آلاف آخرين بحسب مرصد محلي.

وفي ولاية شين غربا، تحوّلت بلدة ميندات إلى واحدة من أبرز المناطق المضطربة في البلاد، حيث شكّل بعض السكان “قوة الدفاع لأرض شين”.

وأفادت القوة في بيان الأحد أن “ستة من أعضاء قوتنا يحاولون حماية أمن السكان في ميندات هاجموا (قوات الجيش) وضحوا بحياتهم من أجل الثورة الوطنية”.

وقال ناطق لفرانس برس إن أكثر من عشرة من عناصر القوة أصيبوا بجروح الأسبوع الجاري، بينما أوقف الجيش خمسة من سكان ميندات.

ومع قطع الإنترنت عن الهواتف المحمولة في أنحاء البلاد، لم يكن من السهل الحصول على تفاصيل بشأن القتال الذي تشهده البلاد، يفاقم خوف السكان من تعرضهم إلى أعمال انتقامية الصعوبات أمام التحقق من المعلومات على الأرض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً