القوات المشتركة تدمر مسيرتين للحوثي في الحديدة ومأرب

القوات المشتركة تدمر مسيرتين للحوثي في الحديدة ومأرب







دمرت القوات المشتركة، مسيرتين تابعتين لميليشيا الحوثي في جنوبي الحديدة وغربي محافظة مأرب، فيما قتل مدني وأصيب خمسة آخرون عندما استهدفت مسيرة للميليشيا سوقاً شعبياً في منطقة الطائف التابعة لمديرية الدريهمي.

دمرت القوات المشتركة، مسيرتين تابعتين لميليشيا الحوثي في جنوبي الحديدة وغربي محافظة مأرب، فيما قتل مدني وأصيب خمسة آخرون عندما استهدفت مسيرة للميليشيا سوقاً شعبياً في منطقة الطائف التابعة لمديرية الدريهمي.

وذكرت القوات المشتركة أن ميليشيا الحوثي استهدفت سوقاً شعبياً في منطقة الطائف بمديرية الدريهمي جنوبي الحديدة. وأنها ردت بتدمير مسيرة للميليشيا التي استهدفت المدنيين بعد أن تم رصدها بدقة.

وحسب بيان عسكري فقد قتل مدني وأصيب 5 آخرون في منطقة الطائف بمديرية الدريهمي جنوبي الحديدة، في هجوم للميليشيا بطائرة مسيرة استهدفت سوقاً شعبياً.

وفي محافظة مأرب تمكنت دفاعات القوات المشتركة من إسقاط طائرة مسيرة أطلقتها ميليشيا الحوثي شمال غربي المحافظة، بالتزامن وإفشال محاولات حوثية للتقدم في عدد من جبهات القتال غربي مأرب، وكبدتها خسائر كبيرة.

على الصعيد الإنساني ذكرت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب، أن هناك عجزاً كبيراً في الحصص الغذائية للنازحين في المحافظة نتيجة تجاهل صرف الحصص الغذائية للنازحين والمحتاجين للشهرين الماضيين. وقالت إن مكتب البرنامج يتجاهل مناشداتها وخطاباتها الرسمية بصرف الحصص الغذائية الشهرية لشهري مارس وأبريل.

ووفق خطاب وجهته الوحدة إلى مكتب برنامج الغذاء العالمي فإن الكثير من الأسر تعاني نقصاً شديداً في الاحتياجات الكبيرة للأمن الغذائي في ظل استمرار النزوح الكبير إلى المحافظة. قائلة إن أكثر من 18 ألف أسرة نزحت من جديد منذ مارس 2020م أغلبها كانت مسجلة في قوائم البرنامج في مخيماتها السابقة وقام مكتب البرنامج بإسقاطها من قوائم المستحقين للحصص الغذائية عقب تهجيرها من قبل ميليشيا الحوثي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً