«الذئاب» و«العنابي» أداء الواجب

«الذئاب» و«العنابي» أداء الواجب







يستضيف فريق الفجيرة ضيفه الوحدة، السادسة مساء اليوم، في المباراة المؤجلة من الجولة 24 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، التي تأجلت بسبب تطبيق الإجراءات الاحترازية على جميع البعثات القادمة من الهند، من ضمنها بعثة الوحدة بعد العودة من المشاركة في دوري أبطال آسيا، وتعتبر المباراة بمثابة أداء الواجب، في ختام الموسم، بعد أن طارت الطيور بأرزاقها. ولن تؤثر نتيجة…

يستضيف فريق الفجيرة ضيفه الوحدة، السادسة مساء اليوم، في المباراة المؤجلة من الجولة 24 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، التي تأجلت بسبب تطبيق الإجراءات الاحترازية على جميع البعثات القادمة من الهند، من ضمنها بعثة الوحدة بعد العودة من المشاركة في دوري أبطال آسيا، وتعتبر المباراة بمثابة أداء الواجب، في ختام الموسم، بعد أن طارت الطيور بأرزاقها.

ولن تؤثر نتيجة المباراة على موقف الهابطين بعد أن فوّت الفجيرة فرصة بقائه في دوري الخليج العربي بخسارته في الجولة الماضية أمام عجمان بنتيجة 2-1 ليرافق «الذئاب» فريق حتا أول الهابطين، إلى دوري الدرجة الأولى بعد ثلاثة مواسم قضاها مع «المحترفين»، فيما جدد «البرتقالي» بقاءه مع الكبار في اللحظات الأخيرة بعد نيله لأغلى ثلاث نقاط في المسابقة من «الذئاب».

ويسعى «العنابي» لتحقيق فوز معنوي والتقدم للمركز السابع في جدول الترتيب، حيث يحتل الفريق حالياً المركز الثامن برصيد 37 نقطة، وفي حالة فوزه سيتخطى اتحاد كلباء ويصل للنقطة 40.

وستكون المباراة فرصة أمام الجهاز الفني للدفع بعدد من اللاعبين الشباب وفي الوقت نفسه مباراة أخيرة لبعض الوجوه التي تظهر مع العنابي هذا الموسم، مثل الكونغولي باول مبوكو الذي ينتهي عقده مع الفريق بنهاية الموسم وسيرحل لعدم الرغبة في تجديد عقده، والسلوفيني تيم ماتافز الذي يتبقى في عقده موسماً آخر ولكن سيتم بيعه أو إعارته أو إنهاء عقده بعد تعاقد النادي مع البرازيلي جواو بيدرو قادماً من الظفرة والذي لعب معاراً مع بني ياس.

ويغيب عن الفريق عمر خريبين وعبدالله حمد لتراكم الإنذارات وحصولهما على الإنذار الثالث في مباراة بني ياس الأخيرة التي انتهت بالتعادل.

ويمتلك الفجيرة 15 نقطة وفي حال فوزه سيتساوى مع عجمان في رصيد 18 نقطة، ولكن «البرتقالي» يتفوق في المواجهات المباشرة ذهاباً وإياباً على «الذئاب».

احترام

وأكد الهولندي هينك تين كات مدرب الوحدة أنه يحترم فريق الفجيرة رغم هبوط الأخير إلى دوري الدرجة الأولى، وهذا الاحترام يفرض تقديم مباراة تليق بدوري المحترفين في نهاية الموسم، وقال: من الصعب تحفيز اللاعبين في ظل انتهاء الموسم، خصوصاً وأنها مباراة مؤجلة ونتيجتها تحصيل حاصل، مشيراً إلى أن الوحدة كان بإمكانه تقديم موسم أفضل وإنهائه في المراكز الخمسة الأولى على أقل تقدير من وجهة نظره قياساً بالإمكانيات التي يمتلكها الفريق.

وجدد تين كات تأكيده على أن هدف الوحدة هدفه الأساسي الموسم المقبل هو المنافسة على لقب الدوري والوصول بالفريق إلى منصة التتويج.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً