بعد تقييد دخول مسؤولين لبنانيين… لودريان يزور بيروت في الأسبوع المقبل

بعد تقييد دخول مسؤولين لبنانيين… لودريان يزور بيروت في الأسبوع المقبل







قال مصدران مطلعان اليوم الجمعة، إن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان سيتوجه إلى لبنان في الأسبوع المقبل لبحث الأزمة السياسية مع كبار المسؤولين. يأتي ذلك بعد إعلان فرنسا يوم الخميس، أنها بدأت اتخاذ إجراءات لمنع دخول بعض المسؤولين اللبنانيين إلى أراضيها، لضلوعهم في عرقلة جهود حل للأزمة السياسية والاقتصادية في بلادهم.وقال المصدران إن لو دريان …




وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في لبنان (أرشيف)


قال مصدران مطلعان اليوم الجمعة، إن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان سيتوجه إلى لبنان في الأسبوع المقبل لبحث الأزمة السياسية مع كبار المسؤولين.

يأتي ذلك بعد إعلان فرنسا يوم الخميس، أنها بدأت اتخاذ إجراءات لمنع دخول بعض المسؤولين اللبنانيين إلى أراضيها، لضلوعهم في عرقلة جهود حل للأزمة السياسية والاقتصادية في بلادهم.

وقال المصدران إن لو دريان سيسافر في 5 مايو (أيار) لعقد اجتماعات في اليوم التالي.

وطبقاً لمذكرة أرسلتها السفارة الفرنسية، طلب لو دريان عقد اجتماعات تضمنت لقاء مع الرئيس ميشال عون، ورئيس مجلس النواب نبيه بري.

وطلب لو دريان أيضاً الاجتماع بجبران باسيل، زعيم أكبر كتلة سياسية مسيحية في لبنان وصهر عون، الذي يخضع لعقوبات أمريكية بعد اتهامه بالفساد ولصلاته بميليشيا حزب الله.

وتقود فرنسا الجهود الدولية لإنقاذ لبنان من أسوأ أزمة يواجهها منذ الحرب الأهلية بين 1975 و1990.

ولكن بعد 8 أشهر أخفقت حتى الآن في إقناع السياسيين المتناحرين بتبني خارطة طريق إصلاحية أو تشكيل حكومة جديدة تفتح الطريق أمام وصول المساعدات الدولية.

ولم تؤكد الخارجية الفرنسية أو تنفي زيارة لو دريان المنتظرة.

وتعمل فرنسا مع الاتحاد الأوروبي على إنشاء نظام للعقوبات خاص بلبنان قد يتضمن في نهاية المطاف تجميد الأرصدة، وحظر السفر.

وقال دبلوماسيون إن فرنسا تعتزم وقف إصدار تأشيرات دخول مسؤولين، في إطار الجهود لزيادة الضغط على بعض الأطراف الفاعلة في لبنان.

وقالت مصادر دبلوماسية، إن باسيل قد يكون أحد المستهدفين رغم أنه لا صلات محددة له بفرنسا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً