كل ما يجب أن تعرفيه عن ألم الأربطة أثناء الحمل

كل ما يجب أن تعرفيه عن ألم الأربطة أثناء الحمل







تصيب آلام الأربطة 90٪ من النساء الحوامل وهي من الأمور الطبيعية التي تحدث مع الحمل وليست مرضية. وحتى تكوني سيدتي على دراية بما يحدث معك من تطورات نقدم لك في مقال اليوم مزيدا من التفاصيل حول هذا الموضوع. متى يبدأ ألم الرباط أثناء الحمل؟ تظهر آلام الأربطة (تعرف أيضا بألم الرباط الرحمي) عادة في الشهر …

تصيب آلام الأربطة 90٪ من النساء الحوامل وهي من الأمور الطبيعية التي تحدث مع الحمل وليست مرضية.

وحتى تكوني سيدتي على دراية بما يحدث معك من تطورات نقدم لك في مقال اليوم مزيدا من التفاصيل حول هذا الموضوع.

متى يبدأ ألم الرباط أثناء الحمل؟

تظهر آلام الأربطة (تعرف أيضا بألم الرباط الرحمي) عادة في الشهر الخامس من الحمل، لكن بعض الأمهات يشعرن بها منذ بداية الحمل كعلامة على زيادة حجم الرحم.

وكلما زاد وزن الجنين والرحم زاد ألم الرباط حيث يعمل جسم الأم إلى التعويض عن طريق إمالة الحوض نحو القدمين.

أعراض ألم الأربطة

آلام الأربطة تؤثر بشكل رئيسي على مفصل الحوض والفخذ والعمود الفقري وكذلك جميع الأربطة التي تربط هذه العظام، وينتج عنه الشعور بالضيق في الفخذ وأسفل البطن والظهر والساقين والحوض.

أسباب الإصابة بألم الأربطة

  • زيادة وزن الجسم.
  • القيام بحركات مفاجئة.
  • الوقوف لفترة طويلة على القدمين.
  • زيادة وزن الجنين مما يتسبب في زيادة تقوس عظام الأم وزيادة الشعور بالألم.

كيفية علاج آلام الأربطة

عادة ما تنحسر آلام الأربطة مع الولادة إلا أنها قد تستمر في بعض الأحيان إلى ما بعد الولادة حيث تختفي مع الوقت حتى تعود كل الأعضاء لمكانها الطبيعي دون الحاجة لأي أدوية.

في حال كنت تعانين من أعراض إضافية مع ألم الرباط يمكنك الحصول على استشارة من طبيبك الخاص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً