الوحدة يكتفي بتعادل مخيب أمام غوا الهندي

الوحدة يكتفي بتعادل مخيب أمام غوا الهندي







اكتفى الوحدة بنقطة وحيدة بتعادله المخيب مع غوا الهندي، اليوم السبت، على أرضية استاد بانديت جواهر لال نهرو، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة بدوري أبطال آسيا. وفشل الوحدة في استغلال تواضع مستوى فريق غوا الهندي الذي يشارك في البطولة الآسيوية لأول مرة، ليحصد العنابي أول نقطة في دور المجموعات، فيما رفع غوا رصيده إلى نقطتين من تعادلين،…

اكتفى الوحدة بنقطة وحيدة بتعادله المخيب مع غوا الهندي، اليوم السبت، على أرضية استاد بانديت جواهر لال نهرو، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة بدوري أبطال آسيا.

وفشل الوحدة في استغلال تواضع مستوى فريق غوا الهندي الذي يشارك في البطولة الآسيوية لأول مرة، ليحصد العنابي أول نقطة في دور المجموعات، فيما رفع غوا رصيده إلى نقطتين من تعادلين، في انتظار نتيجة مباراة بيرسيبوليس الإيراني والريان القطري.

بدأ الوحدة المباراة بضغط هجومي في محاولة لإحراز هدف مبكر، ودانت السيطرة في وسط الملعب للاعبي العنابي بقيادة إسماعيل مطر، إذ حاول الوحدة شن هجمات عدة على مرمى الفريق الهندي ولكنها افتقدت للفاعلية المطلوبة باستثناء 3 فرص كانت الأقرب للمرمى.

وتعرض الوحدة لضربة موجعة بخروج عبد الله حمد في الدقيقة 12 للإصابة في الوجه بعد تدخل قوي من لاعب غوا الهندي ودخل بدلاً منه منصور الحربي.

وكاد فارس جمعة أن يضع الوحدة في المقدمة في الدقيقة 23 بكرة رأسية من داخل المنطقة ولكن أمسكها حارس الفريق الهندي.

ورد إيدو لاعب غوا بتسديدة بقدمه اليسرى من مسافة بعيدة ولكنها أخطأت المرمى في الدقيقة 34.

وكثف الوحدة ضغطه قبل نهاية الشوط الأول وسنحت فرصتين متتاليتين للسلوفيني تيم ماتافز عندما سدد بقدمه اليمنى من خارج المنطقة في يد الحارس، وكرر المحاولة في الوقت بدل الضائع ولكنه فشل في هز الشباك لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

مع بداية الشوط الثاني كاد الارتباك غير المبرر من مدافعي الوحدة أن يتسبب بهدف في الدقيقة 54 بعد أن وصلت الكرة إلى براندون فيرنانديز على حدود المنطقة وسدد ارتدت من القائم الأيسر لمرمى محمد الشامسي.

وحرم حكم المباراة الوحدة من ركلة جزاء صحيحة في الدقيقة 57 بعد تعرض إسماعيل مطر لعرقلة واضحة داخل المنطقة من المدافع جوانزاليس.

ووضح تأثر لاعبي الوحدة بدنياً مما أدى إلى تراجع الأداء وسط رعونة في إنهاء الهجمات التي لاحت للفريق في الشوط الثاني، إضافة إلى تألق حارس مرمى الفريق الهندي الذي تصدى لتسديدة إسماعيل مطر من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 78.

وحاول عمر خريبين في الدقيقة الأخيرة بعد أن تلقى تمريرة من إسماعيل مطر في مواجهة المرمى ولكنه سدد في يد الحارس.

واستبسل حارس غوا في الزود عن مرماه وأنقذ فريقه من هدف محقق من رأسية عمر خريبين في الوقت المحتسب بدل من الضائع لتنتهي المباراة بتعادل مخيب للعنابي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً